Friday, June 19, 2015

أقلية الويغور المسلمة: الصين تمنعنا من صيام رمضان

أقلية الويغور المسلمة: الصين تمنعنا من صيام رمضان

قامت الصين - مرة أخرى- بمنع صيام رمضان في مقاطعة شينجيانج أقصى غرب البلاد، وذلك بالنسبة لأعضاء الحزب الاسلامي وموظفي الخدمة المدنية والطلاب والمعلمين، بحسب تقرير نشرته صحيفة الاندبندنت البريطانية.

حيث تم اخبار أهل المقاطعة بعدم صوم رمضان، ويعرف أهل شينجيانج بأنهم أقلية مسلمة اسمها الويغور، بحسب الصحيفة البريطانية نفسها.

ومن جهته يقول زعيم أقلية الويغور دالكسات راكسيت إنه يرى هذه الخطوة بأنها محاولة من الحكومة الصينية للسيطرة على الاسلام في شينجيانج، مضيفا أن " قضية مسلمي الويغور تم تسيسها إلى حد كبير وأن زيادة القيود يمكن أن يتسبب في مقاومة حادة".

تذكر الاندبندنت أنه في السنوات الأخيرة اتهمت السلطات الصينية أقلية الويغور الانفصالية بارتكاب سلسلة من الهجمات الإرهابية على الحشود المدنية والمؤسسات الحكومية، ولكن الأقلية نفت مشاركتها في ذلك.

فيما اتهم عديد من النشطاء الحكومة الصينية بالمبالغة في التهديد الذي تمثله هذه الأقلية المسلمة لاتخاذ ذلك كذريعة لفرض مزيد من القيود عليهم.

وتضيف الصحيفة أنه وفقا لللموقع الرسمي للحكومة فإنه يجري تشجيع المطاعم الحلال قرب الحدود مع قازاخستان على أن تبقى مفتوحة خلال ساعات النهار في رمضان.

كما تم أمر المحلات التجارية والمطاعم التي يمتلكها المسلمون أن تواصل بيع السجائر والكحول طوال شهر رمضان، أو سيتم اغلاقها بشكل نهائي.