Monday, September 28, 2015

أسامة بن لادن ... حيـــــــــا يـــرزق !!!!!! Osama Ben Laden ...Alive !!!!!!

عميل استخبارات أمريكية: «بن لادن» حى ويقيم في جزر البهاما

أسامة بن لادن

ليست المرة الأولى التى قيل فيها ذلك وسط وجود تأكيدات حية ومستندات تثبت ذلك ومنهم من تم إسكاتهم بالقوة..منهم مجموعة من رجال الإستخبارات الأمريكية والروسية ومن كبار قادة المارينز المتفاعدين بل وسياسيون وصحفيون أفادو بذلك !!!!


أما تلك المرة فقد زعم عميل وكالة الاستخبارات الأمريكية السابق، إدوارد سنودن، أن بحوزته أدلة قاطعة ووثائق تؤكد أن زعيم تنظيم القاعدة "أسامة بن لادن" حي يرزق ويتمتع بصحة جيدة، ويقيم حاليا في جزر الباهاما تحت رعاية وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه)


الصورة التى نشرها جنود المارينز الأمريكى وظهرت على العديد من القنوات الإخبارية الأمريكية الكبرى أنذاك


ونقلت صحيفة "موسكو تريبيون" عن سنودن المقيم في موسكو قوله: إنه يملك وثائق تؤكد إرسال المخابرات حوالات مالية إلى وجهات تابعة لزعيم القاعدة



وكشف أنه كان ممن شاركوا في إعداد سيناريو عملية اغتيال زعيم القاعدة المزعومة، وتعهد بكشف المزيد من الحقائق في كتاب سيصدر له لاحقا والتى تتخوف منه الولايات المتحدة لأنه سيفضح جزء كبير وخطر لخططها الأستراتيجية فى التتبع والقنص والتصفية للعناصر وتناضل أمريكا أن لا يظهر هذا الكتاب للنور بأى صورة.


وأضاف سنودن: ليس بن لادن على قيد الحياة وحسب، ولكنه يتمتع بحياة مترفة في جزر البهاماس



أحد الصور التى نشرت على بعض مواقع وكالات الإعلام الإستخباراتية وكتب عليها (سرى للغاية)

حيث ينفق مكافآته المنتظمة التي يتلقاها من وكالة المخابرات المركزية بعد خدمته للمخابرات الأمريكية في أفغانستان كزعيم لتنظيم القاعدة



وأن بن لادن كان دائمًا يتلقى أكثر من 100 ألف دولار في الشهر، كانت تحول من خلال منظمات وشركات خاصة إلى حسابه المصرفي فى ناسو.


صورة تداولتها بعض الصحف العالمية تشكك فى مقتله دون العلم بأى الصورتان هى الحقيقية


فى حين نشر جنرال روسى متقاعد أحد الصور الذى تظهر أسامة بن لادن قتيلا معلقا عليها بقوله "نعم..لقد تمت تصفيته بالفعل وتلك هى الصورة الحقيقية للهجوم عليه وباقى الصور التى بثت عن طريق بعض رجال المارينز الأمريكى ونسخ منها على الإنترنت فهى زائفة الغرض منها التشفى والفرح لمقتله وجذب فرحة الأمريكيين بهذا النبأ إستعراضا للقوة"



وإدوارد سنودن متعاقد سابق مع وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، وانقلب عليها وقرر الكشف عن ملفات سرية وفضائح تجسس على دول كبرى تم فضح جزء منها وتديرها الاستخبارات الأمريكية، وبعد فراره من الولايات المتحدة لجأ إلى روسيا طالبا الحماية وحيث يقيم الآن.


وجزر باهاماس أو رسميًا كومنولث جزر البهاما، هو بلد ناطق بالإنجليزية ويتألف من 29 جزيرة و661 من الجزر الصغيرة المنخفضة و2387 من الجزيرات (الصخور)


تقع الجزر في المحيط الأطلسي شمالي كوبا وهسبانيولا (جمهورية الدومينيكان وهايتي) وشمال غربي جزر تركس وكايكوس وإلى الجنوب الشرقي من الولايات المتحدة الأمريكية (أقرب إلى ولاية فلوريدا)



ترى أين هى الحقيقة فى ذلك ... هل هو حيا بالفعل أم تمت تصفيته ؟؟؟