Sunday, November 16, 2014

القوات المسلحة المصرية والشرطة تقضى على أحد أخطر خلايا أنصار بيت المقدس بالإسماعيلية والشرقية


واصلت عناصر القوات المسلحة والأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية نجاحاتها فى تصفية الجيوب والبؤر الإرهابية فى العديد من المحافظات ، حيث تمكنت عناصر مشتركة من الجيش الثانى الميدانى والوحدات الخاصة التابعة لقوات الأمن المركزى وعناصر الأمن الوطنى صباح اليوم الأحد الموافق 16 / 11 / 2014 من رصد ومهاجمة أحد أخطر الخلايا الإرهابية التابعة لتنظيم أنصار بيت المقدس الإرهابى داخل إحدى المزارع بمنطقة سامى سعد بنطاق محافظة الإسماعيلية .



حيث قامت القوات بالإشتباك مع المجموعة الإرهابية وتمكنت بعد تبادل مكثف لإطلاق النيران من تصفية أحد العناصر التكفيرية المسلحة شديدة الخطورة والقبض على ثلاثة آخرين ، كما تم ضبط بندقية آلية وعدد من الأحزمة الناسفة والقنابل محلية الصنع وكميات من الذخائر مختلفة الأعيرة و عدد (2) دراجة نارية تستخدمها هذه العناصر ، وتقوم القوات حالياً بتمشيط الزراعات والمناطق المحيطة بالبؤرة الإرهابية بحثاً عن عناصر أخرى .


وقد داهم ضباط إدارة الأمن الوطني بالإسماعيلية بالتعاون مع قوات الأمن المركزي ومركز أبو صوير إحدى البؤر الإرهابية لعناصر تكفيرية من أنصار بيت المقدس.

ونجحت القوات في إلقاء القبض على اثنين من عناصر الخلية بينما تمكن إرهابي من الهرب.


قوات الامن -صورة

وكانت المداهمة قد شهدت تبادلا لإطلاق النار بين القوات والعناصر الـ3 من أنصار بيت المقدس، أسفرت عن إصابة مجندين تابعين للقوات الشرطية والقبض على عنصرين تكفيريين بينما تمكن العنصر الثالث من الفرار.

وتمكنت الحملة من ضبط عدد من المتفجرات بحوزة الإرهابيين، عبارة عن 2 حزام ناسف وعدد من القنابل.

وعلي الجانب الآخر تم نقل المصابين إلى مستشفى الجلاء العسكري.