Sunday, March 15, 2015

ام تتخلى على انسانيتها بدمياط بسبب الشهوة .. خنقت طفليها التوأم “و”كتمت أنفاس طفلها الثالث باللحاف


كثرت في الآونة الأخيرة، حوادث قتل ما يُسمُّون بـ”الأمهات” لأطفالهن، من أجل شهواتهن، والتي كان آخرها لاشتراك سيدة وعشيقها- انتُزعت الرحمة من قلبيهما- في تعذيب وقتل طفلها لمجرد بكائه أثناء اجتماعهما لممارستهما الفاحشة في غياب زوجها.

سلوى قاتلة أبناءها

وكان أحدث هذه الجرائم، واقعة تجردت فيها فتاة 29 عاما بمحافظة دمياط، من أمومتها، وقتلت أطفالها الثلاثة بعد أن أحبت شابًا على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وفي ظل خلافاتها المستمرة مع زوجها؛ قررت التخلص من أبنائها الثلاث لتتمكن من الانفصال عن زوجها والارتباط بما يمكن أن نطلق عليه “فتى الفيس”.

 الطفل مهند الضحية

الطفل مهند الضحية

بدأت جريمة القتل البشعة- التي كشف تفاصيلها، رئيس مباحث مركز فارسكور، الرائد محمد المليجي، بعد أقل من 12 ساعة من وقوعها- بتلقي اللواء حسن البرديسي، مدير أمن دمياط، إخطارًا، من العقيد ياسر غانم، مفتش مباحث فارسكور، بوفاة كلا من “نور” و”نديم” محمد ربيع الطحان، توأم، 3 سنوات، ومهند محمد ربيع الطحان 5 سنوات، مقيمون بقرية شرباص مركز فارسكور، وذلك جراء تناولهم وجبة غذاء فاسدة.

لم تطمئن النيابة العامة لتقارير الوفاة بالنسبة للأطفال الثلاثة، وانتقل الرائد محمد المليجي رئيس مباحث فارسكور، ومعاونوه، النقباء محمد طة غوش، وحمدي شامية، ويوسف البشلاوي، لمنزل الضحايا بقرية شرباص مركز فارسكور، وبالمعاينة؛ تبين وجود شبهة جنائية.


وبمناقشة الأب والأم، وبعد تحريات المباحث؛ تبين أن الزوجة سلوى أحمد يوسف محمود 29 عامًا، حاصلة على بكالوريوس، على نزاع دائم مع زوجها، وأنها طلبت منه الطلاق أكثر من مرة.
وبمواجهتها بالتحريات التي توصلت إلى وجود شبهة جنائية؛ انهارت واعترفت بأنها تعرفت على أحد الشباب من القاهرة عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وأنها اتفقت معه على الزواج بمجرد الانفصال عن زوجها.

وأضافت في اعترافاتها، أنها طلبت من زوجها الطلاق عدة مرات إلا أنه رفض، وكان يسيء معاملتها، كما رفضت أسرتها أيضا رغبتها في الانفصال من أجل أطفالهما.

وبعد مناقشتها وبمواجهتها بما أسفرت عنه التحريات؛ اعترفت بارتكابها الواقعة عبر التخلص من أبنائها بقتلهم، حتى تستطيع الانفصال عن زوجها والارتباط بالشاب الذي أحبته- على حد وصفها.


ووصفت كيف ارتكبت الجريمة، بأنها في ليلة الحادث؛ انتظرت حتى نام زوجها وأطفالها، وتوجهت إلى حجرتهم، ثم قامت بخنق طفليها التوأم بـ”سلك كهرباء”، والطفل الثالث بـ”كتم أنفاسه باللحاف” حتي فاضت أرواحهم.

وباستجوابها اعترفت المتهمة أمام النيابة بتفاصيل جريمتها وأعادت تمثيلها اليوم، السبت، داخل منزلها وأفادت التحقيقات أن المتهمة دخلت فى علاقة مع شاب تعرفت عليه عن طريق الفيس بوك، وطلب منها التخلص من أبنائها والهروب من زوجها كى يتزوجها فاستجابت لنصيحته وخنقت ابنها الأول "مهند .ت.م" - 5 سنوات - ثم استدرجت التوأم "نور ونادين" 3 سنوات ووضعت فوطة مبللة على أنفيهما، حيث أكد تقرير الطب الشرعى وجود آثار مياه على رئتيهما، ما أدى إلى موتهما.

وفى وقت لاحق أفاد تقرير مفتش الصحة بوجود زرقة ورغاوى حول الفم، وأن سبب الوفاة تسمم غذائى فأمرت النيابة العامة بدفن الجثث، ومباشرة التحقيقات مع أطراف القضية حتى انتهت بالاعترافات السابقة.

كما كشفت التحقيقات عن استيلاء المتهمة على 25 ألف جنيه من زوجها منذ فترة، وأوهمته بسرقة المبلغ من المنزل.

وأمر المستشار محمد سليمان، مدير نيابة فارسكور، بحبس المتهمة 4 أيام على ذمة التحقيق، وضبط عشيقها في أسرع وقت.