Sunday, April 19, 2015

عاجل.. قضية أحداث إستاد بورسعيد..إحالة 11 متهم للمفتي والحكم جلسة 30 مايو


غياب أهالي شهداء مذبحة بورسعيد عن جلسة إصدار الحكم

شهدت محكمة جنايات بورسعيد المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد السعيد، اليوم الأحد غياب أهالي الشهداء في إعادة محاكمة 73 متهما من بينهم 9 قيادات أمنية بمديرية أمن بورسعيد، و3 من مسئولي النادي المصري، المتهمين بقتل 74 من ألتراس النادي الأهلي عقب نهاية مبارة الدوري عام 2012.



كانت المحكمة بالجلسة الماضية قد قررت تأجيل نظر القضية لجلسة اليوم لإتمام المداولة وإصدار القرار وذلك بعد انتهاء المحكمة من سماع مرافعة الدفاع.



كانت النيابة قد أسندت للمتهمين وعددهم 73 مجموعة من الاتهامات تتعلق بارتكاب جنايات "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع فيه، بأن قام المتهمون بتبييت النية وعقد العزم على قتل بعض جمهور فريق النادي الأهلي ''الألتراس'' انتقاما منهم لخلافات سابقة، واستعراضا للقوة أمامهم وأعدوا لهذا الغرض أسلحة بيضاء مختلفة الأنواع ومواد مفرقعة وقطعا من الحجارة وأدوات أخرى مما تستخدم في الاعتداء على الأشخاص، وتربصوا لهم في استاد بورسعيد الذي أيقنوا سلفا قدومهم إليه.


وصول هيئة محاكمة المتهمين وتشديدات أمنية فى جلسة الحكم بـ «مذبحة بورسعيد» ومنع دخول الأهالي

و تم حجز اهالي الضحايا و المتهمين علي بوابة الدخول انتظارا من الأمن لتعليمات رئيس المحكمة المستشار محمد السعيد الذي قد يصدر قرار بمنع دخولهم خوفا من أعمال الشغب بعد إصدار قراره بجلسة اليوم ، 

كما وصل المتهمون المحبوسون وتم إيداعهم قفص الاتهام لبدء نظر جلسة محاكمتهم اليوم.



احد المحكوم عليهم بالاعدام فى قضية اليوم

وكانت المحكمة بالجلسة الماضية قد قررات تأجيل نظر القضية لجلسة اليوم لإتمام المداولة وإصدار القرار وذلك بعد انتهاء المحكمة من سماع مرافعة الدفاع.


إحالة 11 متهم لفضيلة المفتي

وقررت محكمة جنايات بورسعيد المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد السعيد، إحالة أوراق 11 متهمًا إلى فضيلة مفتي الجمهورية في إعادة محاكمة 73 متهمًا من بينهم 9 قيادات أمنية مديرية أمن بورسعيد، و3 من مسئولي النادي المصري، المتهمين بقتل 74 من "ألتراس" النادي الأهلي، وحددت المحكمة جلسة 30 مايو المقبل للنطق بالحكم.

وطالبت المحكمة بسرعة ألقاء القبض على المتهمين الهاربين وأمرت المحكمة بحظر النشر عن القضية  لحين صدور الحكم.



الجدير بالذكر أن عدد المتهمين  73 من بينهم 9 قيادات أمنية مديرية أمن بورسعيد، و3 من مسئولي النادي المصري،  ويذكر أنه لم يحضر اى من أهالى الالتراس أو اسر المتهمين الجلسة.

وفور اعتلاء المحكمة المنصة، رددت الآية الكريمة "من يتقي الله يجعل له مخرجا"، لآخر الآية.


الحـــــكــــــــم

بعد الاطلاع والمداولة، قررت المحكمة أولاً:

سرعة إلقاء القبض على كل من: حسن الفقي، ورامي مصطفى المالكي، ومحمد هاني، ومحمد صبحي، ومحمد السعيد مبارك، وأحمد محمد علي، وعادل حسني حاحة، ومحمود علي عبد الرحمن، وحبسهم على ذمة القضية.


كما قررت المحكمة في البند الثاني من حكمها، حظر النشر بالقضية فى جميع وسائل الاعلام حتى صدور الحكم، وعلى النيابة العامة اتخاد الإجراءات اللازمة



محمد عادل حمص المتهم بالقضية

وثالثًا، إرسال أوراق القضية لفضيلة مفتي الجمهورية بالنسبة للمتهمين: السيد الدنف، ومحمد رشاد، وشهرته "قوطة الشيطان"، ومحمد مصطفى، وشهرته "مناديلو"، والسيد حسيبة، ومحمد عادل حمص، وأحمد فتحي أحمد، ومحمد البغدادي، وشهرته "الماندو"، ومحمود علي.

12201422145746 (1)

والمتهمون المحالين لفضيلة المفتى فى قضية “احداث استاد بورسعيد” هم :

السيد محمد رفعت مسعد الدنف وشهرته السيد الدنف (44 عاما ويعمل فران)

ومحمد محمد رشاد محمد على قوطة وشهرته قوطة الشيطان (21 عاما)

ومحمد السيد السيد مصطفى وشهرته مناديلو (21 عاما ويعمل سماك)

والسيد محمود خلف أبو زيد وشهرته السيد حسيبة (26 عاما ويعمل عاملا بالاستثمار)

ومحمد عادل محمد شحاتة وشهرته محمد حمص (21 عاما)

وأحمد فتحى أحمد على مزروع وشهرته الموزة (23 عاما ويعمل مستخلص جمركى)

ومحمد محمود أحمد البغدادى وشهرته الماندو (25 عاما ويعمل أرزقى)

وفؤاد أحمد التابعى محمد وشهرته فؤاد فوكس (21 عاما ويعمل بائع كراسى)

وحسن محمد حسن المجدى – مخلى سبيله – (18 عاما و3 أشهر و25 يوما ويعمل عاملا)

وعبد العظيم غريب عبده وشهرته عظيمة (هارب)

ومحمود على عبد الرحمن صالح (هارب).

المتهمين - أرشيفية

وحددت هيئة المحكمة برئاسة المستشار محمد السعيد، جلسة 30 مايو المقبل، للنطق بالحكم.

حالات إغماء وبكاء هستيرى بين صفوف متهمي أحداث إستاد بورسعيد عقب النطق بالحكم

استقبل المتهمون في قضية مذبحة بورسعيد قرار محكمة الجنايات، بإحالة أوراق 11 منهم إلى فضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأي الشرعى بشأن إعدامهم بحالة ذهول وصدمة ولم يتفوه أحدهم بأى كلمة لعدة دقائق.



بعدها صرخ المتهمون من داخل قفص الاتهام وقاموا بالطرق على القفص الزجاجى، والتف المصورون حولهم وظلوا يلتقطون لهم الصور مما دعا بعض دفاع المتهمين بمنع المصورين من تصويرهم مراعاة لظروفهم،كما بكى عدد من أفراد هيئة الدفاع وقام باقى هيئة الدفاع بتهدئتهم، ولأول مرة تم إبقاء المتهمين بعد الحكم داخل القفص بسبب الإعياء الشديد الذي أصاب بعضهم وفقد متهم الوعى وقيام زملائه بمحاولة إفاقته.



جدير بالذكر أن أقوال ودوريات أمنية مشتركة من قوات الشرطة والقوات المسلحة برا وجوا جابت كافة الشوارع والميادين وأجواء بورسعيد لتأمين السادة المواطنين وكافة المنشآت العامة والخاصة تخوفا من حدوث أيه أعمال عنف أو إشتباكات .. 



وتواجد هدوء تام للحالة الأمنية بكافة احياء محافظة بورسعيد