Thursday, April 23, 2015

بعد نجاح مساعي وزارة الآثار و الخارجية المصرية...مصر تستعيد 123 قطعة أثرية من أمريكا غدا

السفارة الامريكية في بغداد - العراق

يستقبل مطار القاهرة الدولي غدا الجمعة 123 قطعة أثرية قادمة من العاصمة الأمريكية واشنطن


وذلك بعد أن نجحت مساعي وزارة الآثار بالتعاون مع الخارجية المصرية في إثبات أحقية مصر في ملكيتها بعد خروجها من الأراضي المصرية بطرق غير مشروعة.


وصرح الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار، بأنه عقب الانتهاء من مراسم تسلم القطع الأثرية المستردة سيتم عقد مؤتمر صحفي بمطار القاهرة الدولي للإعلان عن كافة تفاصيل استعادة القطع الأثرية التي تنتمي إلى عصور تاريخية مختلفة


وسيتم إطلاع الرأي العام في الداخل والخارج على خطة عمل وزارة الآثار في مجال الحد من عمليات الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية وما يتم بذله من جهود على الصعيدين المحلي والدولي لضمان حماية موروثاتنا الحضارية والأثرية ضد أية محاولات للعبث أو السرقة.


وتضم القطع المستردة توابيت خشبية ملونة لسيدة تدعى “شسب امن ام تاي اس حر” من عصر الأسرة الـ 26



و4 تماثيل خشبية لطيور الـ”با” التي تمثل الروح لدى المصري القديم، بالإضافة إلى تابوت خشبي يرجع للعصر المتأخر


ومجموعة من التماثيل الحجرية ترجع لعصر الانتقال الثالث ولوحة حجرية تعود لعصر الدولة الحديثة عليها بقايا نقش يمثل بقايا هيئة أدمية لرجل وبقايا أذرع


و3 نماذج تمثل مجموعة من القوارب الخشبية عليها بعض البحارة ترجع لعصر الدولة الوسطى


بالإضافة إلى عدد من العملات ترجع للعصر اليوناني الروماني.