Wednesday, April 15, 2015

مراكب صيد مصرية محتجزة في السودان تستغيث بوزير الخارجية ووزير الدفاع

ننشر أول صور للمراكب المصرية المحتجزة في السودان

صور لمراكب الصيد المحتجزة في ميناء أوسيف بالسودان والتي تم احتجازها وعلى متنها 105 صيادين من مدينة المطرية التابعة لمحافظة الدقهلية.

ننشر أول صور للمراكب المصرية المحتجزة في السودان

وكانت السلطات السودانية، احتجزت بون سبب واضح تعنتا  3 مراكب مصرية، هى «هدى الرحمن»، و«الأميرة ملكة»، و«الأميرة مريم»، وعلى متنها 105 صيادين من مدينة المطرية، أثناء توجههم إلى إريتريا، رغم حصولهم على تصريحات شاملة وموافقات للصيد هناك.

ننشر أول صور للمراكب المصرية المحتجزة في السودان

ويناشد ويستغيث أهالي المطرية بوزارة الخارجية ووزارة الدفاع بالتدخل العاجل لإنقاذ أبنائهم بعد أن قامت السلطات السودانية بالحكم عليهم بـ 6 أشهر سجن بلا أى سبب واضح وبلا جرم إرتكبوه عدا السعى على لقمة العيش فى هذا الطقس السىء والبرد القارص لتوفير نفقات أسرهم وأبناؤهم بشرف وبتلك المهنة الخطرة فى أعالى البحار وفرض عليهم أيضا غرامات  مالية كبيرة.

أملهم بالله كبير وبالسلطات المصرية بأن يتدخلوا فورا لإنقاذهم وتستصرخ أسرهم الحكومة المصرية لإخلاء سبيلهم ومحاسبتهم إن قصروا بشىء أو أخلوا بعملهم أو حتى لو قاموا بجرم ما ... بخلاف الإعتماد على الله والبحث عن لقمة العيش...