Monday, May 18, 2015

أشهر النساء السفاحات عبر التاريخ

تشتهر بعض قضايا القاتلين المحترفين والسفاحين في الغرب خاصة، وهنا مجموعة من الحالات التي تُظهر النساء السفاحات الأكثر إجرامًا في هذه المجتمعات.

مجموعة النساء السفاحات

جوان دينيهي، إنجلترا


هي السيدة الوحيدة التي تم عقابها بعدم إخراجها من السجن مهما طال عمرها بسبب خطورتها، تمتلك جوان رغبة شديدة للقتل وللدماء فقط من أجل المتعة، وهذا ما اعترفت به بنفسها. 

فقد أقرّت أنها قتلت 3 رجال تعرفهم طعنًا قبل سفرها إلى هارفارد، وخلال سفرها قتلت اثنين أيضًا.

جين ويبر، فرنسا


هي سيدة فرنسية اشتهرت بقتلها للأطفال، فقد قامت بخنق 10 أطفال من ضمنهم طفلين من أبنائها !!

وتمت محاكمتها في عام 1908 ميلادي.

لكن تم إخراجها بعد أشهر من السجن بسبب اعتقادهم بجنونها، ولكنها قامت بقتل أطفال آخرين خنقًا، وتكرر الأمر بإطلاق سراحها بسبب جنونها قبل أن تقوم هي نفسها بإعدام نفسها في عام 1918 ميلادي.

إيلين ورنوس، أمريكا


هي سيدة منبوذة مجتمعيًا واشتهرت في كونها امرأة بائعة للهوى، قامت إيلين بارتكاب جريمة القتل بحق 7 رجال.

وكان السبب الرئيسي الذي دفع إيلين لهذا الجانب الإجرامي هو تعرضها لاعتداءات جنسية في صغرها.

ولكن هذا لم يشفع لها فقد تم إعدامها في عام 2002، وقبل إعدامها قالت هذه الكلمات: “أنا أبحر مع الصخور، أنا سأعود، سأعود”.

الأم والإبنة تامارين، إيستونيا


كانت البنت أوجلا تعمل على استدراج الرجال للبيت بعد إغوائهم، ولكنهم لم يكونوا يخرجوا، وبعد فترة انجذبت الأنظار للمنزل وبعد مراقبتهم تقرر تفتيج المنزل، وتم إيجاد 27 جثة في البيت، وتم إلقاء القبض عليهم.

واعترفت السيدة بقتلهم لـ 40 رجل بعد سرقتهم في عام 1912 ميلادي.

بيل جونيس، النرويج


هي سيدة ضخمة الجثة، ماتت عائلتها الأولى حرقًا، وكذلك بعد أن تزوجت تكررت الحادثة أيضًا.

انتهى المطاف باختفائها في بدايات القرن العشرين.

بيفرلي أليت، إنجلترا


هي ممرضة قاتلة، اتهمت بقتل الأطفال تحت رعايتها. عملت بيرفلي فقط لمدة 59 عام قبل أن يتم اكتشاف مساهمتها في قتل بعض الأطفال وإيذاء آخرين.

دانا سو غراي، أمريكا


دانا هي سيدة كانت تهدف لسرقة النقود وبطاقات الإئتمان من السيدات الكبيرات خاصة، وعند تنفيذها لأحد عملياتها تمكنت أحد السيدات من الإفلات، ووفقًا للوصف تم القاء القبض عليها.

ماري ديلفين لالوري، أمريكا


هي سيدة أمريكية اعتادت أن تعذب الخدم الذين عندها حتى قتلهم.

الصورة على اليمين للممثلة Kathy Bates تقوم بدور ماري

ماريا سوانبيرغ، هولندا


سيدة هولندية قامت بتسميم 100 شخص حتى الموت!!

قتلت الكثير من الناس بين 1880 إلى 1883 ميلادي ومن ضمنهم والديها. 

كل هذا من أجل المال.