Monday, May 18, 2015

The opening of the largest man-made ice cave in Iceland - افتتاح أكبر كهف جليدي من صنع الانسان في أيسلندا

تم افتتاح أكبر كهف جليدي في العالم من صنع الانسان في مرتفعات أيسلندا المتجمدة، والذي يمتد لحوالي 2,624 قدم داخل جبل “Langjökull” الجليدي.

ومن المتوقع أن يجذب هذا الكهف عدد كبير من السائحين والزوار من جميع أنحاء العالم، إذ إنه يقدم تجربة غير عادية داخل الجليد، وسيتم استقبال الزوار مع بداية الشهر المقبل.


يبلغ طول النفق المؤدي إلى سلسلة من الغرف الداخلية المنحوتة بشكل معقد تحت سطح الجليد حوالي 1000 قدم.

يمكن للسياح الوصول إلى بوابة هذا الكهف الجليدي غرب أيسلندا من خلال الشاحنات الجليدية أو حتى على متن مروحية، وهذا الأمر ما يمنحهم جولة فريدة من نوعها فوق الطبيعة الجليدية في أيسلندا.


المسؤولين عن هذا الكهف يوصون منظمي الرحلات السياحية بضرورية احضار الملابس الدافئة والأغطية، لأنه كلما نزل السياح إلى أسفل داخل هذا الكهف فإنهم سيشعرون بالفرق الكبير في درجة الحرارة.

وهذا المكان الساحر مزود من الداخل بأضواء LED ملونة، وهو متاح لإقامة حفلات الزفاف والاحتفالات الاجتماعية وغيرها من المناسبات.


بدأت الفكرة من قِبل اثنين من الرجال المتخصصين في تنظيم الرحلات السياحية في عام 2010. وكان لديهم رؤية مستقبلية، وهي منح الزوار ليس فقط زيارة المناطق الجليدية في أيسلندا، بل نقلهم إلى قلب الجبال الجليدية.

كما أنهم يريدون من الناس رؤية “الجليد الأزرق” المدفون على عمق كبير تحت سطح الأنهار الجليدية.

وتبلغ تكلفة الجولة للسائح الواحد 87 جنيه استرليني أي ما يعادل 137 دولار أمريكي لمدة 2:58 ساعة، وترتفع التكلفة إلى 1,306 جنيه استرليني (2,060 $) للجولة الحصرية.

جولة داخل أكبر كهف جليدي من صنع الانسان في أيسلندا