Tuesday, June 30, 2015

إلتحاق ابنة المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية بـ "داعش"

صدمة.. إلتحاق ابنة المتحدث باسم الخارجية السودانية بـ داعش

تكشفت معلومات عن نبأ خروج ابنة مدير إدارة الشؤون العربية في الخارجية السودانية والناطق الرسمي باسم الوزارة إلى سوريا، وانضمامها أخيرا إلى تنظيم "داعش" مع مجموعة من الأطباء من أصول سودانية.


وأكد مصدر دبلوماسي، فضل عدم ذكر اسمه صحة نبأ التحاق ابنة المتحدث الرسمي باسم الخارجية السودانية بتنظيم "داعش" أخيرا، قائلا: "سافرت ابنة المتحدث الرسمي علي صادق منذ أيام مع مجموعة من الأطباء إلى سوريا عن طريق تركيا بهدف الالتحاق بتنظيم داعش".


وأضاف المصدر أن نجاح "داعش" في استدراج مجموعة من الأطباء السودانيين، من ضمنهم ابنة المتحدث الرسمي باسم الخارجية، كان بذريعة تقديم العمل الإغاثي والإنساني كونهم طلبة طب.

من جانبه، أفاد عبدالحافظ إبراهيم محمد سفير السودان لدى السعودية "بسفر المتحدث الرسمي باسم الخارجية السودانية والد الفتاة إلى تركيا للتحقق من مدى إمكانية إعادة ابنته مرة أخرى إلى السودان".


يشار إلى أن ابنة المتحدث الرسمي تبلغ من العمر (18 عاما)، وقد غادرت كلية الطب في السودان بعد أن أنهت سنتها الثالثة لتلتحق بصفوف "داعش"، بحسب ما أفاد به السفير السوداني.

وكان أحد حسابات "داعش" قد أعلن قبل يومين عن انضمام 18 طبيبا سودانيا قائلا: "18 طبيبا من جامعات أميركية وبريطانية يهاجرون إلى الدولة الإسلامية من أصول سودانية، من بينهم ابنة المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية".