Sunday, June 28, 2015

نقل «مرسي» إلى إحدى الجهات الأمنية بسبب سوء الأحوال الجوية

المعزول محمد مرسي

أكد مصدر أمني، نقل المعزول محمد مرسي وقيادات الإخوان في قضية «التخابر مع قطر»، إلى إحدى الجهات الأمنية بالقاهرة، بعد تعذر نقلهم إلى محبسهم، نتيجة سوء الأحوال الجوية.

وأوضح المصدر الأمني أنه يتم احتجاز «مرسي» وقيادات الإخوان المتهمين، لدى إحدى الجهات الأمنية التي رفض الإفصاح عنها، لحين تحسن الأحوال الجوية، وبعدها سيتم نقلهم إلى سجونهم.

كانت محكمة جنايات القاهرة أجلت برئاسة المستشار "محمد شيرين فهمي"، نظر القضية المعروفة إعلاميا بـ"التخابر مع قطر"، إلى جلسة 29 يونيو الجاري لاستكمال فض الأحراز.

وأسندت النيابة إلى الرئيس المعزول محمد مرسي وبقية المتهمين، اتهامات عديدة، من بينها ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي والسياسي والدبلوماسي والاقتصادي وبمصالحها القومية.

كما نسبت النيابة للمتهمين طلب أموال ممن يعملون لمصلحة دولة أجنبية، بقصد ارتكاب عمل ضار بمصلحة البلاد، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب الجرائم السابقة، وتولي قيادة والانضمام إلى جماعة إرهابية تأسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على حريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بهدف تغيير نظام الحكم بالقوة، والإخلال بالنظام العام، وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.