Friday, July 24, 2015

برلمانية أرجنتينية ترضع ابنتها خلال الجلسة الدورية للبرلمان

أثارت جدلًا في مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض 

برلمانية أرجنتينية ترضع ابنتها خلال الجلسة الدورية للبرلمان

  مصر اليوم - برلمانية أرجنتينية ترضع ابنتها خلال الجلسة الدورية للبرلمان

نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية صورًا للعضو في البرلمان الأرجنتيني فيكتوريا دودنا بيريز البالغة من العمر 37 عامًا وهي ترضع ابنتها البالغة من العمر ثمانية أشهر.

وعلى الرغم من أن بيريز تلقت الكثير من الإشادة لإطعام طفلتها وانه حق لها، لكن من ناحية أخرى يرى آخرون أنه تصرف غير مناسب، وأصبحت الناشطة في مجال حقوق الإنسان والمحامية، أصغر امرأة عضو في المؤتمر الوطني الأرجنتيني في ديسمبر 2007، ومنذ ذلك الحين، كانت تلقب بالـ"المثيرة".

ولفتت الصحيفة إلى أن إرضاع فيكتوريا لطفلتها في الأماكن العامة تسبب في انقسام المجتمع على مواقع التواصل الاجتماعي، فالبعض استنكر ما تفعله، والبعض الآخر أشاد بالفكرة واعتبارها رمزاً نسويًا للمرأة العاملة التي لا تهمل أطفالها.

وكتبت امرأة تدعى جوانا على حساب "تويتر"، "أنا معجبة بها، كثير من الأمهات تترك أطفالها في الحضانة على الرغم من أن حليب الأم هو أفضل بكثير من أي طعام، وعندما يبكي طفلك، كل ما أريده هو أن يهدئ من روعه".

وذكرت  مستخدمة أخرى تدعى زوزاني "حسنا، ولكن يتعين عليها ستر ثدييها مع واحدة من حمالات الصدر الخاصة، لا يجب أن تظهر ثدييها بهذه الطريقة".