Sunday, July 26, 2015

ثورة الانترنت تصعّد الأمر لرئيس الجمهورية .. وتنادي بإسقاط وزير الاتصالات


ثورة الانترنت تصعّد الأمر لرئيس الجمهورية .. وتنادي بإسقاط وزير الاتصالات

نشرت " الصفحة الرسمية لثورة الانترنت"  عبر الفيس بوك بيان قالت فيه " أنه لابد من التصعيد لرئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي بعد فشل المهندس خالد نجم وزير الإتصالات في حل مشكلة الأنترنت" .

وبأن كل وعوده التى أعطى الأمل بها للمصريين غير صحيحة ولم يتم تنفيذ أيا منها على أرض الواقع فعندما يتحدث وزيرا بالحكومة يجب أن تكون كلماته قرارات يجب تنفيذها ووعوده ليست عشوائية ليعطى بها أملا للمواطنين ثم ينسحب عما قال تاركا تلك المنظومة الفاشلة تتحكم فى المصريون وتسيطر فارضة قراراتها بخدمة سيئة للغاية دون العمل على إصلاحها وإعطاء العميل حقه فيما يقوم بدفعه من مال وبالإضافة للأسعار العالية التى لا تتناسب مع السوق المصرى وتعد مضاعفة مرتان عن مثيلاتها العالمية وأقل منها جودة مئات المرات من ناحية خدمة العملاء والسرعة وجودة الخطوط ولا تلبى متطلبات المصريون بكل مكان.



وقام النشطاء على الفيس بوك بنشر الهشتاج. 

و صرح أعضاء الصفحة والقائمون على الحملة بأن الرئيس السيسى يعتبر آخر جهة يمكن الشكوى اليها ولابد من التصعيد للرئيس متأكدون أنه لن يرضى بظلم المصريون أو سلب حقوقهم من أى جهة كانت وبأنه هو وحده من سيعطى لكل ذى حق حقه , وقالت "الصفحة الرسمية لثورة الانترنت "  أيضا أنها هي الصفحة الوحيدة التي تجمع الشباب ولا مجال للمناقشة في الأمور السياسية أو التفرقه والإختلاف السياسي ,وأنهم متجمعين دوما تحت مطالب واحدة ثابتة لا تتغير كحق أصيل لكل المصريين وهي ( أنترنت افضل , أرخص , بدون إستخدام عادل ) ,ولن نسمح لاحد أن يدخلنا في دوامة السياسة ويبعدنا عن مطالبنا ويشتتنا ويخوننا.

وأن هذه فكرة للقضاء على حملة " ثورة الانترنت" لن نسمح بها, وأن في الإتحاد قوة ..الإتحاد قوه .. إتحدوا مره واحده ضد فساد منظومة الأتصالات وهناخد حقنا.

‫#‏يسقط_وزير_الاتصالات‬ .


صورة التعليقات