Friday, December 26, 2014

بيان وزارة الداخلية فى إطار الملاحقات الأمنية للإرهاب وعناصره


( بيان وزارة الداخلية )

فى إطار الملاحقات الأمنية للإرهاب وعناصره.. أكدت معلومات قطاع الأمن الوطنى إتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية المنتمية لما يسمى بتنظيم أنصار بيت المقدس المتورطة فى إرتكاب العديد من الحوادث الإرهابية وإستهداف رجال الشرطة والقوات المسلحة - من منطقة جسر السويس بمحافظة القاهرة مكاناً للإختباء وتدبير المخططات التى تستهدف تنفيذ سلسلة من الأعمال الإرهابية خلال المرحلة الراهنة وإستخدامهم إحدى السيارات المحددة فى تحركاتهم .


 
تم إتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة بمشاركة قطاعى أمن القاهرة والأمن العام لرصد تحركاتهم.. حيث تمكنت إحدى الأكمنة من رصد السيارة بمنطقة أبو رجيلة بدائرة قسم شرطة السلام أول بالقاهرة.. بادر مستقلوها بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة وبصورة عشوائية فى محاولة للهرب.. حيث قامت قوات الشرطة بالتعامل مع المتهمين وأسفر ذلك عن إصابة ثلاثة من رجال الشرطة ومواطنين تصادف مرورهما بمنطقة التعامل.. ومصرع كلاً من:-

1. محمد ربيع محمد يونس , 28 سنة, والذى يحمل إسم حركى "أكرم" ويتولى مسئولية تنظيم أنصار بيت المقدس بالمنطقة المركزية.


2. عبدالرحمن على صبحى فرحات ، 24 سنة.

وهما من أخطر عناصر تنظيم أنصار بيت المقدس الإرهابى السابق مشاركتهما فى العديد من الجرائم الإرهابية من بينها :-
1. إستهداف الشهيد العميد قوات مسلحة / محمد سعيد مصطفى، والشهيد المجند قائد سيارته بمنطقة جسر السويس, صباح يوم 28 نوفمبر الماضى.


2. إستهداف ضابطين برتبة المقدم والملازم أول وضابط صف وجندى من رجال القوات المسلحة بتاريخ 28 نوفمبر الماضى مما أدى إلى إصابتهم.

3. إستهداف ضابط صف بالقوات المسلحة بمنطقة المرج مما أدى إلى إصابته بعدة طلقات نارية يوم 23 ديسمبر الجارى.
4. إستهداف قوة كمينى باسوس بالقليوبية وميراج سيتى بالقاهرة الجديدة ونقطة شرطة النزهة.

عُثر بحوزتهما وبداخل الشقة التى كان يتخذها الأول وكراً لإختبائه بمنطقة جسر السويس على (بندقية آلية – رشاش برتا – حزام ناسف – طبنجة CZ - طبنجة حلوان– أربعة عبوات ناسفة – كميات من الذخيرة مختلفة الأعيرة – عددٍ من الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر) .

وقد أثبت الفحص الفنى وأعمال المضاهاة تطابق أثار الأسلحة المضبوطة على الوقائع المُشار إليها, كما تبين أن الطبنجة حلوان المضبوطة خاصة بالشهيد العريف مصطفى صادق أمين من قوة مديرية أمن الإسماعيلية والذى إستشهد بتاريخ 11 فبراير الماضى.

وتواصل الأجهزة الأمنية ملاحقتها المُكثفة وضرباتها الإستباقية لضبط كافة المتورطين فى الجرائم الإرهابية وإحباط مخططاتهم.