Wednesday, January 28, 2015

نجاة المتحدث باسم الجيش المصري الإليكتروني من محاولة اغتيال


نجا الرائد خالد أبوبكر، قائد الجيش المصري الإلكتروني، من محاولة اغتيال فاشلة، بينما أصيب صديقه بـ3 طلقات نارية في أنحاء جسده، أثناء عودتهما من "مدينتى"، حيث كانا يستقلان سيارة ملاكى، وتم نقل صديقه للمستشفى في حالة حرجة.


وقال الرائد خالد أبوبكر، أنه أثناء عودته بصحبة صديقين له، من "مدينتي" فوجئ بسيارة فيرنا حمراء يستقلها مسلحون ببنادق آلية، حاولوا قطع الطريق عليه وأطلقوا النيران، فأخرج أبوبكر ومن معه أسلحتهم المرخصة وبادلوهم بإطلاق النيران، فأصابوا من في السيارة جميعا ما عدا السائق، الذي لاذ بالفرار، بينما أصيب صديقه محمد حسين أحمد بـ3 طلقات في أنحاء جسده، وتم نقله لأحد المستشفيات وحالته حرجة.