Thursday, January 29, 2015

عاجل: "داعش" و«بيت المقدس» تعلن مسؤوليتها عن سلسلة هجمات شمال سيناء والعمليات الإرهابية اليوم

تنظيم داعش - صورة

أعلنت جماعة "النصرة المقدسية" إحدى الأذرع الإعلامية لتنظيم "داعش" الإرهابي على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" عن مسئولية تنظيم أبي بكر الغدادي في سيناء والمعروف باسم "ولاية سيناء" عن عدة عمليات إرهابية تمت اليوم، وعلى رأسها استهداف جميع الأكمنة في الشيخ زويد ورفح والكتية 101 وفندق القوات المسلحة بالعريش واستراحة ضباط الشرطة، الأمر الذي أدى إلى سقوط العديد من الشهداء والمصابين.

وقال التنظيم الإرهابي عبر ذراعه الإعلامية إن ما تم هو جزء من انتقامه الذي أعلن عنه تحت عنوان "قسما لنثأرن"، والذي تم فيه قتل الضابط أيمن الدسوقي.


أنصار بيت المقدس ـ القاعدة ـ سيناء ـ مسلحين ـ ارهابيين ـ مسلحون

أعلنت أيضا جماعة «أنصار بيت المقدس»، منذ قليل، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، مسؤوليتها عن سلسلة الهجمات الإرهابية، التي استهدفت مقار وكمائن أمنية بشمال سيناء.



 



وأوضحت الجماعة، في ثلاث تغريدات عبر حسابها على «تويتر»، استهداف الكتيبة 101 بالمنطقة الأمنية بضاحية السلام عن طريق ثلاثة مفخخات، والهجوم على كمائن الغاز بجنوب وشرق العريش، والهجوم على كمائن البوابة، وهما «أبوطويلة، والجورة، ومعسكر الزهور بالشيخ زويد، والماسورة برفح.