Friday, January 9, 2015

بالفيديو.. أشهر الأطفال القتلة.. تلميذة قتلت صديقتها بسبب رسالة.. طفل أمريكي أطلق الرصاص على خطيبة والده.. مراهقة أنهت حياة والديها بسبب حبيبها.. طفل يتخلص من أسرته في البرازيل.. و«ماري» تخنق طفلين

يعتقد معظم الناس أن الصفة التي تميز الطفل عن البالغ هي البراءة، ولكن العالم شهد جرائم قتل مروعة على أيدي أطفال؛ لهذا نستعرض أشهر الأطفال القتلة حول العالم.

رسالة إلكترونية

 
وقتلت تلميذة يابانية، تبلغ من العمر 11 عامًا، زميلتها " ساتومي ميتاراي - 12 عامًا"، أثناء الغداء في مدرستهما الابتدائية، بسبب رسالة على الإنترنت تسخر من وزنها الزائد.

وشقت القاتلة "A" حلق "ميتاراي" بسكين حاد، ثم غادرت الجثة في مسرح الجريمة وعادت لمعلمتها وملابسها مغطاة بالدماء.

وعلى الفور اتصلت المعلمة بالشرطة، واعترفت "A" بجريمتها، وحكمت المحكمة يوم 15 سبتمبر بحبس "A" لمدة أربع سنوات في الإصلاحية.


خطيبة الأب


 
وأطلق الطفل "جوردان براون- 11 عامًا"، يوم 20 فبرابر 2009، الرصاص على خطيبة والده الحامل "كينزي ماري هوك"، في ولاية بنسلفانيا الأمريكية.

وسدد "براون" طلقته إلى ظهر "كينزي" وهي راقدة على السرير، ليقتلها مع جنينها، وقضى أكثر من 3 سنوات في إصلاحية الأحداث في مدينة إيري.

الأسرة بالكامل


وعندما رفضت أسرة "جاسمين ريتشارد- 12 عامًا"، قبول حبيب ابنتهم، قتلت "جاسمين" والديها وأخيها بمساعدة حبيبها، في منزلهم.

ولم تقبل أسرة "جاسمين" حبيبها "جيريمي ستينكي"، لأنه يكبرها بسنوات كثيرة، إذ يبلغ عمره 23 عامًا، ودخل "جيريمي" منزل "جاسمين" وقتل والديها وطلب منها طعن أخيها الصغير.

وحكمت المحكمة، يوم 9 يوليو 2007، بحبس "جاسمين" 10 سنوات، وحبس "جيريمي"، مدى الحياة، لأنه دبر جريمة القتل بالكامل.

ضابطي شرطة


وانتحر مراهق، من مدينة "ساو بأولو" البرازيلية، بعد قتله والديه "ضابطي الشرطة" وجدته وعمته.

وتعتقد الشرطة، أن " مارسيلو- 13 عامًا"، قتل الضحايا برصاص عيار 40 مليمترا في الرأس وهم نائمون على أسرتهم، وبعد ذلك عثرت الشرطة على جثة "مارسيلو" بعد إطلاق النار على نفسه، وأفاد صديقه، أنه كان يرغب دائمًا أن يصبح قاتلا محترفا.


 
الأخ الرضيع
وقتل "كريستيان فيرنانديز"، من ولاية فلوريدا الأمريكية، أخاه من والدته الذي يبلغ من العمر عامين فقط، عام 2011.

وأوضحت التقارير، أن "كريستيان- 13 عامًا"، كانت حياته كلها عنف، إذ تعرض للاعتداء الجنسي وهو صغير من قبل ابن عمته، وللتعذيب من قبل زوج والدته.

كما اتهم "كريستيان" بالاعتداء الجنسي على أخيه الآخر الذي يبلغ من العمر 5 سنوات، واتهمته المحكمة بتهمة القتل عن غير عمد وأسقطت تهمة الاعتداء الجنسي، ولكنه سيظل في الأحداث حتي بلوغه 19 عامًا. 


ماري فلورا


وخنقت الطفلة البريطانية "ماري فلورا- 11 عامًا"، طفلين، عام 1968.

وبدأت "ماري" بخنق " مارتن براون - 4 سنوات"، وفي يوليو من نفس العام، خنقت "ماري" مع صديقتها "نورما جويس - 13 عامًا"، طفلا آخر عمره ثلاثة أعوام.

ومن جانبها، قررت المحكمة اتهام الفتاتين بتهمة القتل عن غير عمد، في أغسطس 1968، بعد إثبات اضطرابهما النفسي.


الشقيقان القاتلان

 
وهرع رجال الإطفاء إلى حريق في شارع هادئ بكانتون في ولاية فلوريدا الأمريكية، يوم 26 نوفمبر 2001، وعثروا على جثة رجل توفىّ بسبب الحريق، وبعد ذلك أثبتت التحقيقات أن ولديه "أليكس- 12 عامًا"، و"ديريك- 13 عامًا"، قتلاه لأنه كان أب شديد ويعاقبهما باستمرار.

الأصدقاء القتلة



وأطلق صديقان الرصاص، يوم 24 مارس 1998، على خمسة من أصدقائهما ومدرسيهما بالمدرسة وإصابة آخرين، في ولاية اركنسو الأمريكية.

وكان "أندرو جولدن- 11 عامًا، و" ميتشل جونسون- 14 عامًا"، مغرمين بالبنادق، لهذا قررا ارتكاب جرائم قتل والهرب بعد ذلك.

ولكن قبضت الشرطة عليهما، وسُجنا في الأحداث حتى عمر 21 عامًا.