Friday, January 9, 2015

بعد اختطافهما رهينة.. العربية:اتصالات تليفونية بين الأمن الفرنسى ومنفذى هجوم "شارلى إبدو"

حادث "شارلى إبدو" الإرهابى

أفادت فضائية العربية، منذ قليل، فى نبأ عاجل لها، نقلًا عن مسئولين فرنسيين، أن قوات الأمن أجرت اتصالا تليفونيًا مع المتهمين فى الاعتداء على مجلة "شارلى إبدو"، بعد احتجازهما رهينة منذ صباح اليوم داخل مطبعة على بعد 40 كلم شمال شرق باريس ببلدة "دامارتان".

ووقع إطلاق النار فى بلدة دمارتان-آن-جول، التى تبعد مسافة نصف ساعة تقريبا عن المنطقة التى يتم البحث فيها عن المشتبه بهما منذ الخميس، وتقع البلدة التى يقارب عدد سكانها ثمانية آلاف نسمة على بعد 20 كلم من مطار رواسى الدولى.

وكان المشتبه بهما قد سرقا سيارة بيجو 206 فى بلدة أخرى من امرأة تعرفت عليهما رسميًا على أنهما الأخوان كواشى، بحسب مصدر من الشرطة.

وقالت وسائل الإعلام الفرنسية إنه حدث إطلاق نار بمنطقة سان-إيه-مارن شمال شرقى العاصمة الفرنسية باريس تم على إثرها اختطاف رهينة واحدة على الأقل، وتقوم حاليا 5 طائرات هليكوبتر بالتحليق فوق هذه المنطقة.

حادث شارلى إبدو - أرشيفية

العربية: تجدد إطلاق النار بين الشرطة الفرنسية ومنفذى هجوم "شارلى إبدو"

أفادت فضائية العربية، منذ قليل، نقلًا عن مسئولين فرنسيين، أنه تم إخلاء عدة مدارس فى المنطقة التى يحاصر بها المشتبه بهما، مشيرة إلى تجدد إطلاق النار بين المحاصرين والشرطة.

يذكر أن الشرطة الفرنسية أصدرت بيانا منذ قليل، تطالب فيه سكان بلدة دامارتان بالبقاء فى منازلهم، حيث إنها على صدد اقتحام موقع المشتبه بهما فى حادث "شارلى إبدو".

وأجرت قوات الأمن اتصالا تليفونيًا مع المتهمين فى الاعتداء على مجلة "شارلى إبدو"، بعد احتجازهما رهينة منذ صباح اليوم داخل مطبعة على بعد 40 كلم شمال شرق باريس ببلدة "دامارتان"، فيما وقع إطلاق النار فى بلدة دامارتان-آن-جول، التى تبعد مسافة نصف ساعة تقريبا عن المنطقة التى يتم البحث فيها عن المشتبه بهما منذ الخميس، وتقع البلدة التى يقارب عدد سكانها ثمانية آلاف نسمة على بعد 20 كلم من مطار رواسى الدولى.

حادث شارلى ابدو - أرشيفية

العربية: الأمن الفرنسى يقرر اقتحام مكان منفذى هجوم "تشارلى إبدو"

أفادت فضائية العربية، فى نبأ عاجل منذ قليل، نقلا عن مصدر فى وزارة الداخلية الفرنسية، أنهم قرروا اقتحام مكان المحاصرين ببلدة دامارتان.

وكانت قوات الأمن قد أجرت اتصالًا تليفونيًا مع المتهمين فى الاعتداء على مجلة "شارلى إبدو"، منذ قليل، وذلك بعد احتجازهما رهينة منذ صباح اليوم داخل مطبعة على بعد 40 كلم شمال شرق باريس ببلدة "دامارتان".