Tuesday, March 3, 2015

تقرير الطب الشرعي لقتيلي دار "القضاء العالي"


قال الدكتور هشام عبدالحميد- المتحدث باسم مصلحة الطب الشرعي، إنه تم الانتهاء من تشريح الجثتين اللتين لقيا مصرعهما في حادث انفجار قنبلة أمام  دار القضاء العالي  أمس الاثنين، والذي أسفر أيضا عن إصابة 11 شخصا.

وأوضح عبدالحميد أن تقرير الطب الشرعي، أكد أن  "محمد عادل أحمد في العقد الثالث من العمر ، توفى نتيجة جروح تهتكية وشظايا معدنية اخترقت الظهر والرأس وأحدثت كسور بعظام الجمجمة، وأحدثت تهتك بالمخ والرئة اليسرى ونزيف بالمخ والتجويف الصدري".

وأضاف أن  "أحمد سعيد فوزي في العقد الرابع من العمر، توفى نتيجة جروح تهتكية لشظايا معدنية، اخترقت الأطراف والرأس وأحدثت كسور بعظام الجمجمة وتهتك بالمخ والأطراف وانفجار بالرئة اليسرى".

وأشار إلى أن مصلحة الطب الشرعي انتهت من استخراج تصاريح الدفن الخاصة بحالتي الوفاة وتم تسليمهم إلى ذويهم صباح اليوم الثلاثاء، لأنه تم الانتهاء من تشريح الجثمانين في الثانية من فجر اليوم.