Wednesday, March 18, 2015

تفاصيل تدخل الرئيس السيسي لمنع إسرائيل من المشاركة بمؤتمر «شرم الشيخ»


تحدثت تقارير إسرائيلية عن عدم دعوة مصر لإسرائيل لحضور المؤتمر الاقتصادى، وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن "بنيامين نتنياهو" رئيس حكومة الاحتلال، شعر بخيبة أمل بسبب عدم دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي له لحضور المؤتمر.

وأوضحت أن نتنياهو كان يريد أن يستغل حضوره في المؤتمر، من أجل دعاية انتخابية كبيرة له، لكن السيسي حرمه من هذه الفرصة ولم يدعه إلى الحضور.

وكشفت الصحيفة عن خطوات ومحاولات قام بها رجال أعمال إسرائيليون من أجل حضور المؤتمر لكنها باءت بالفشل، مؤكدة أن اللجنة المنظمة للمؤتمر اعتذرت لرجال أعمال ومستثمرين وأعضاء كنيست إسرائيليين أرادوا المشاركة في المؤتمر، مشيرة إلى أن السيسي نجح في عزل إسرائيل تماما عن المنطقة، من خلال سياسة التقارب العربى.

وأشارت إلى أن سياسة "السيسي" وتقاربه مع العرب بدت واضحة بشكل ملحوظ خلال مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصرى في شرم الشيخ. 

وأضافت الصحيفة في افتتاحيتها أن المؤتمر كان اختبارا حقيقيا لقوة مصر داخليا وإقليميا ودوليا، واتضح فيه تماسك الدولة المصرية واستعادتها إلى حد بعيد قوتها وسيطرتها الإقليمية والدولية.

وشددت على أن الرئيس السيسي، أصر على أن تكون إسرائيل خارج المشهد تماما، ولم يسمح بوجود أي مسئول أو سياسي أو خبير اقتصادى أو حتى مستثمر من «تل أبيب» خلال المؤتمر.