Wednesday, April 22, 2015

بدء اجتماع رؤساء أركان القوات المسلحة العرب بجامعة الدول العربية



بدء اجتماع رؤساء أركان القوات المسلحة العرب بجامعة الدول العربية

اجتماع رؤساء أركان حرب القوات المسلحة

توافد رؤساء أركان الجيوش على الجامعة العربية لبحث تشكيل القوة المشتركة

بدأ رؤساء أركان الجيوش العربية فى التوافد على مقر جامعة الدول العربية، لبحث تشكيل قوة عربية مشتركة، تنفيذا لقرار القمة العربية الـ 26، والتى عقدت نهاية شهر مارس الماضى بمدينة بشرم الشيخ.



ووصل حتى الآن إلى مقر الجامعة العربية، الفريق محمود حجازى، رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية، فضلا عن رؤساء أركان تونس، عمان، الأردن، الكويت، ويستمر وصول الوفود المشاركة فى الاجتماع حتى الآن، كما وصل رئيس الأركان القطرى والسعودى.


والمقرر أن تنطلق أعمال اجتماع اليوم ، على أن يبدأ الاجتماع بجلسة افتتاحية فى حضور وسائل الإعلام، ثم تنتقل الوفود المشاركة إلى جلسات مغلقة.



ويجتمع رؤساء الأركان فى مقر الجامعة العربية اليوم، لبحث كيفية تشكيل القوة العربية المشتركة والمهام التى ستوكل إليها وكيفية تمويلها، ومن المنتظر أن يتم عرض توصيات الاجتماع على مجلس الدفاع العربى الذى يضم وزراء دفاع وخارجية الدول الأعضاء. 


وسيكون الانضمام إلى القوة العربية المشتركة اختياريا، وأولى خطوات تأسيسها مرهون بما سيقرره اجتماع رؤساء أركان قادة الجيوش، للبحث فى تحديد مهمات تلك القوة العسكرية وعقيدتها القتالية ونطاق عملها وتمويلها، إضافة إلى آليات تشكيلها.



وتضطلع القوة العربية المقترحة بمهمات التدخل العسكرى السريع وما يوكل إليها من مهمات أخرى لمواجهة الأخطار التى تهدد سيادة أى من الدول الأعضاء فيها بما فى ذلك التهديدات الإرهابية، وذلك بناء على طلب الدولة المعنية.


وكان البيان الختامى للقمة العربية الـ26 التى عقدت فى شرم الشيخ، أكد أن القادة العرب وافقوا مبدئيا على إنشاء قوة عربية مشتركة لمواجهة التحديات وصيانة الأمن القومى العربى.

وأكد القادة العرب اتفاقهم على مبدأ التصدى للتحديات الراهنة، مشددين على ضرورة توحيد الجهود من أجل صيانة الأمن القومى العربى.

كما دعا إعلان شرم الشيخ، المجتمع الدولى إلى دعم الجهود العربية فى مكافحة الإرهاب وعدم الازدواجية فى مواجهة المجموعات الإرهابية الموجودة فى عدد من بلدان المنطقة.

جامعة الدول العربية

وبدأ منذ قليل، اجتماع رؤساء أركان حرب القوات المسلحة العرب بمقر جامعة الدول العربية.

ومن المقرر أن تنطلق أعمال اجتماع اليوم خلال دقائق، على أن يبدأ الاجتماع بجلسة افتتاحية فى حضور وسائل الإعلام، ثم تنتقل الوفود المشاركة إلى جلسات مغلقة.


ويجتمع رؤساء الأركان فى مقر الجامعة العربية، اليوم، لبحث كيفية تشكيل القوة العربية المشتركة والمهام التى ستوكل إليها وكيفية تمويلها، ومن المنتظر أن يتم عرض توصيات الاجتماع على مجلس الدفاع العربى الذى يضم وزراء دفاع وخارجية الدول الأعضاء. 

الفريق محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة

الفريق محمود حجازى: تحديات الأمن القومى الجماعى "متشابكة" وعابرة للحدود

أكد الفريق محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة، أنهم عاهدوا الله ألا يدخروا جهدا للدفاع عن تراب ومقدرات دولهم العربية، قائلا "التحديات التى تواجه الأمن القومى الجماعى باتت متشابكة وتمتد عبر الحدود دون عائق".


وتابع، "لا يمكن غض الطرف عن ما يحدث فى الدول العربية تحت وطأة الاعتقاد الخاطئ بأن تأثير هذه الآفات لا يطال بقية الدول العربية بشكل مباشر أو غيره".


وقال رئيس أركان حرب القوات المسلحة، فى كلمته باجتماع رؤساء الأركان بالجماعة العربية، اليوم الأربعاء، إنه ثبت يقينا وبما لا يدع مجالا للشك أن المواجهة الأحادية من جانب القوة المسلحة من جانب حدود البلد الواحد غير كافية فى حالات عدة، الأمر الذى يعظم من الحاجة إلى وجود آلية جماعية من خلال تشكيل قوة عربية مشتركة تكون جاهزة للتدخل السريع إذا ما اقتضت الضرورة.

رئيس الأركان المصرى الفريق محمود حجازى

الفريق محمود حجازى: القوة العربية المقترحة ليست موجهة ضد أحد

قال رئيس الأركان المصرى الفريق محمود حجازى، خلال اجتماع رؤساء أركان حرب الدول العربية المنعقد بجامعة الدول، إن القوة العربية المشتركة المقترحة ليست موجهة ضد أحد ولا تمثل تهديدا لأحد.

الفريق محمود حجازى رئيس اركان حرب القوات المسلحة

الفريق حجازى: إنشاء القوة العربية تأخر كثيرًا وحانت الفرصة لتدشينها

وصرح الفريق محمود حجازى، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، أن القمة العربية المشتركة التى يتم بحثها الآن ليست موجهة ضد أحد ولا تمثل محور أو تحالف أو تهديد لأحد، وإنما تهدف لمواجهة الإرهاب وحماية الأمن القومى العربى، الأمر الذى جعلها محل تقدير من جانب الأطراف الإقليمية والدولية.


وأضاف "حجازى" فى كلمته فى مؤتمر رؤساء الأركان فى جماعة الدول العربية، أن هناك تفهما من قبل المنظمات الإقليمية والدولية والدول الفاعلة فى المجتمع الدولى لدوافع إجراء قوة عربية مشتركة، مؤكدا تأخر هذا القرار كثيرا فى التحقيق الذى قد سبقتهم إليه منظمات إقليمية عديدة.


وأشار رئيس أركان حرب القوات المسلحة، إلى أن الجامعة العربية قد تبنت مبادرات سابقة لإنشاء مثل هذه القوة إلا أن عوامل عديدة حالت دون تحقيق هذا الهدف، الأمر الذى أحبط آمال الشعوب فى تحقيق عمل عربى مشترك يهدف إلى حماية سيادتنا داخل أوطانا.

وأكد "حجازى" أن الفرصة قد حانت من خلال القرار التاريخى فى قمة شرم الشيخ من خلال انشاء قوة عربية مشتركة، وذلك حتى ترى شعوبنا ما يلبى تطلعاتها ويحافظ على امنها واستقرارها لتحيا فى أمن وسلام واستقرار كبقية شعوب العالم.

الدكتور نبيل العربى

نبيل العربى: القوة العربية المشتركة لحماية أمن الدول الأعضاء

أكد الدكتور نبيل العربى الأمين العام لجامعة الدول العربية، أنه على الدول العربية أن تكون على أهبة الاستعداد، وسنسعى لمساعدة أشقائنا لمواجهة الأخطار، فلا يمكن فصل الأمن الوطنى عن الأمن القومى وأمن الدول العربية الأخرى.


وأضاف العربى خلال اجتماع رؤساء أركان الدول العربية بمقر الجامعة بالقاهرة، أن العمل العربى المشترك له أبعاد سياسية وقانونية واجتماعية وصحية وبيئية وليس بينهم شق الدفاع والعسكرى، والقوة العربية المشتركة يجب أن تكون قادرة على التدخل السريع لحماية أمن الدول الأعضاء.


وأوضح الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن منظومة الأمن القومى العربى تتعدى العمل العسكرى لتشمل المجالات الحيوية التى تهدف لإيجاد مؤسسات فاعلة قادرة على رد العدوان الخارجى وصده والحفاظ على الأمن.

وشدد نبيل العربى على أن القوة العربية المشتركة ليست حلفا عسكريا جديدا وليست موجهة ضد أحد، وخصوبة المنطقة العربية يمنحها حق الدفاع عن النفس وفقا لميثاق الأمم المتحدة.