Friday, May 1, 2015

quitest place in the world .. trip to the most isolated villages on earth

أهدى مكان فى العالم.. رحلة إلى القرى الأكثر عزلة على الأرض

quitest place in the world .. trip to the most isolated villages on earth


أكثر القرى المنعزلة حول العالم والتى يعيش سكانها وسط الطبيعة بعيدا عن زخم المدن واعتبرها البعض من أكثر المستوطنات سحرا فى العالم وتوجد بعض هذه القرى فى مناطق توصف أنها غير صالحة للسكن.

إلا أنها مأهولة بالسكان ومن أمثلة هذه القرى ما يقع وسط حفرة بركانية مثل قرية تقع فى جزيرة اوجاشيما وسط حفرة بركانية فى بحر الفلبين ومنها ما يقع وسط الثلوج مثل قرية “Isortoq" فى جزيرة جرينلاند ومنها ما يقع تحت الارض مثل قرية “كوبر بيدى” الاسترالية .

وغيرها من القرى التى تخفى جمالها الذى أبدعه الخالق سبحانه وتعالى نرصدها لكم بالصور.


تقع تلك القرية فى جزيرة “أوجاشيما” وسط حفرة بركانية فى بحر الفلبين وكان البركان قد ثار آخر مرة فى ثمانينات القرن الثامن عشر وتسبب فى قتل نصف سكان المدينة الذين كانوا يعيشون هناك ولكن السكان عادوا مرة أخرى إلى الجزيرة بعد مرور 50 عامًا ويعيش فيها الآن 200 قروى.


قرية “مونيمفاسيا” وهى قرية مخبأة وراء صخرة ضخمة فى مقاطعة لاكونيا على الساحل اليونانى وقد انفصلت المدينة عن البر الرئيسى بعد حدوث زلزال عام 375 ميلاديًا وتم إنشاء ممر صغير حينها لسهولة الوصول إلى البر الرئيسى ومع ذلك يعيش مئات السكان بها فى عزلة عن بقية العالم.


قرية دير فوجتال ويوجد هذا الدير فى جنوب شرق زانسكار فى إقليم لاداك شمال الهند ويقع هذا الدير عند مدخل كهف على جرف وقد شيد فى أوائل القرن الـ12 ويشبه قرص العسل ويعد واحدا من أكثر الأديرة عزلة شمال الهند.


قرية “Isortoq” فى جزيرة جرينلاند وهى قرية مقامة وسط الثلوج والجليد حيث يعيش سكانها البالغ عددهم 64 شخصا على اللحوم فقط للبقاء على قيد الحياة فى ظل الطقس القاسى الذى لا يوفر فرصة لزراعة النباتات.


توجد قرية “Gásadalur” على الجانب الغربى بجزيرة “فاجار” على منحدر مرتفع بالقرب من ساحل جزر “فارو” الدنماركية ويعيش بها 16 شخصا فحسب وقد شيد نفق فى الجبال عام 2004 لكن قبل ذلك كان الوصول إلى هذه القرية يتطلب صعود شاق أو ركوب خيل على جبل يبلغ ارتفاعه أكثر من 400 متر.


تعد قرية “Huacachina” فى بيرو واحدة من أكثر الأماكن جفافا على وجه الأرض وهى مدينة مزودة بالفنادق والمحلات ويحيط بها أشجار النخيل كما أن بها بحيرة يقال أن لها مزايا علاجية ويعيش بها 96 شخصًا فحسب.


قرية دوجون فى مقاطعة بانديجارا فى مالى ويقطنها مجموعة عرقية تعرف باسم شعب دوجون وهم مواطنون يشتهرون بتقاليد دينية خاصة ورقصات باستخدام الأقنعة ولهم أنشطة خاصة فى مجالات النحت الخشبى والهندسة المعمارية.


قرية آندريدال: وهى قرية صغيرة يعيش بها 100 شخص و500 ماعز تشتهر بجبن الماعز وهى وجهة سياحية لم يكن الوصول إليها سهلا إلا عبر القوارب قبل عام 1988 لكن الآن شيد نفقان لتسهيل الوصول إليها.


تقع قرية “Furore” فى منطقة كامبانيا جنوب غرب إيطاليا وتحتوى على منازل بألوان زاهية مزينة بالرسوم وقد أطلق عليها “القرية التى لا وجود لها” بسبب كونها مختفية عن أعين المسافرين لذلك أمر رئيس البلدية برسم المبانى الصغيرة بألوان نابضة بالحياة.


قرية سابا : تقع هذه القرية فى شمال غرب فيتنام بالقرب من الحدود الصينية، وتعد موطناً للقرويين الذين يزرعون نبات الأرز ويبيعونه إلى الزوار.


قرية “كوبر بيدى” وهى قرية أسترالية يعيش سكانها تحت الأرض فى مخابئ شيدت من أجل تحمل درجة حرارة النهار المرتفعة يعيش بها 1695 فردًا وفقًا لتعداد عام 2011.


كنيسة تقع تحت الارض بقرية كوبربيدى


غرف المعيشة بقرية كوبربيدى تقع تحت الأرض ايضا


قرية Rougon او قرية التلال الصغيرة التى تحيط بها مناظر جبلية خلابة وإطلالة بانورامية على مضيق فيردون جنوب فرنسا


قرية هافاسوباى فى ولاية اريزونا الامريكية وبها ما يزيد عن 600 نسمة وتحيط بها جبال جراند كانيون التى تعد من اكثر الوجهات السياحية شهرة فى العالم


تقع قرية Tristan da Cunha فى جزيرة سانت هيلينا التى توجد جنوب المحيط الاطلسى ويعيش بها 300 من السكان فقط


القرى العائمة وهى تقع فى جزر الاوروس التى تقع فى بحيرة تيتيكاكا على الحدود بين بيرو وبوليفيا وتعيش بها قبائل الأنكا الذين يصنعون منازلهم من القصب حتى أن هذا القصب يستخدموه فى حياتهم اليومية


قرية مونسانتو : تقع هذه القرية فى البرتغال وبنيت منازلها من الصخور ويقطنها حوالى 828 من السكان.