Wednesday, July 22, 2015

الرئيس / عبد الفتاح السيسى يشهد الإحتفال بتخريج الدفعة 66 بحرية والدفعة 43 دفاع جوى بكلية الدفاع الجوى


شهد الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة مراسم الإحتفال بتخريج الدفعة 66 من الكلية البحرية والدفعة 43 من كلية الدفاع الجوى دفعة الفريق / محمد عبد الحميد حلمى ، والتى ضمت عدد من الوافدين من المملكة العربية السعودية والسودان والبحرين والكويت .

وصول رئيس الجمهورية :

كان فى إستقبال الرئيس / عبد الفتاح السيسى لدى وصوله مقر كلية الدفاع الجوى بأبوقير بالإسكندرية الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى والفريق / محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة ، وعزفت الموسيقات العسكرية السلام الوطنى .


عروض الإشتباك والدفاع عن النفس :

بدأت مراسم الإحتفال بعروض الإشتباك والدفاع عن النفس حيث تقدمت مجموعات من طلبة كلية الدفاع الجوى إلى ساحة العرض على شكل ثلاثة أهرامات ، فى لوحة رمزية تعبر عن بزوغ شمس الحضارة البشرية من مصر لتنير الطريق للبشرية على مر العصور .

وإستعرض الطلبة من مختلف السنوات الدراسية مهاراتهم فى فنون القتال والإشتباك والدفاع عن النفس ، أظهرت مدى الجرأة والإحترافية والكفاءة البدنية العالية التى يتمتع بها الطلبة وإتقان المهارات القتالية المختلفة التى تؤهلهم لتنفيذ كافة المهام تحت مختلف الظروف ، كما رسم الطلبة بأجسادهم لوحه تمثل ترس العمل ومفتاح التنمية معربين عن إستعدادهم للتضحية لحماية إرادة الشعب لتدور عجلة الإنتاج لبناء مصر المستبقل ، كما إستعرض الفرسان من طلبة الكلية على أجناب أرض الإحتفال مهارات الفروسية بالقفز من الموانع المختلفة وتكوين التشكيلات الحركية والذى أظهر روح الإقدام والشجاعة لدى ضباط المستقبل .


عرض القتال المتلاحم بنظام " الفقمة " البحرية :

وإستعرضت مجموعة من طلبة الكلية البحرية مهارات " الفقمة " البحرية أظهرت الإحترافية فى تنفيذ أعمال مكافحة الشغب والقتال المتلاحم بإستخدام السلاح وبدونه ومواجهة أكثر من خصم فى آن واحد ، كذلك التعامل مع العدائيات والتهديدات المختلفة بإستخدام أساليب الإقتحام والإقتراب الحذر ، والذى أبرز مدى ما وصل إليه طلبة الكلية من قدرة وكفاءة قتالية عالية .

العرض الرياضى وعرض "الكروس فيت " :

وقدمت مجموعات من طلبة الكلية البحرية وكليه الدفاع الجوى من مختلف السنوات الدراسية عرضاً رياضياً تضمن عدد من التمرينات الرياضة بإستخدام الألواح الشراعية ومهارات الإشتباك والدفاع عن النفس واللعبات الفردية والجماعية .

كما قدمت مجموعات أخرى بعض التدريبات القتالية المتنوعة لرياضة " الكروس فيت " والكاراتيه وكمال الأجسام شملت عدد من التمرينات الرياضة الشاقة التى يمارسها طلبة الكليات والمعاهد العسكرية والتى عكست مدى ما إكتسبه الطلبة من مهارات رياضية وبدنية وقوة تحمل عالية بإعتبارها إحدى الركائز الأساسية لبناء الكفاءة القتالية للفرد المقاتل القادر على تنفيذ كافة المهام , وجسد مجموعة من طلبة الكلية البحرية بأجسادهم نموذجا رمزى للمجرى الملاحى للقناة الجديدة ومرور قافلتى الشمال والجنوب .


العرض التاريخى :

ولأن تاريخ العسكرية المصرية مليئ بصفحات من البطولات والأمجاد فقد شمل الإحتفال عرضاً تاريخياً لنشأة وتطور معدات القوات البحرية وقوات الدفاع الجوى تضمن نماذج من الأسلحة والمعدات التى شاركت فى الحروب المختلفة وإستعرض بطولات وتضحيات رجال القوات المسلحة الذين قدموا أرواحهم ودمائهم فداء للوطن وشعبه العظيم .

عرض المهارة فى إستخدام المعدات البحرية ومعدات الدفاع الجوى :

وقدمت مجموعة من الطلبة بالكلية البحرية وكلية الدفاع الجوى عرضاً لمعدلات الأداء إستعرض خلاله الطلبة مهاراتهم فى إستخدام المعدات البحرية والتعامل مع أنظمة ومعدات الدفاع الجوى المتعددة الموجودة بالقوات المسلحة والتى تساير تكنولوجيا العصر لتأمين المجال الجوى المصرى ، وإستعرضت عناصر القوات الخاصة البحرية مهارات تجهيز اللنشات البحرية إستعداداً لتنفيذ مهمة قتالية ، كما إستعدت أطقم وحدات الصواريخ الساحلية بأقصى سرعة لتنفيذ مهامها النيرانية لتأمين نطاق قاعدة بحرية . 


وفى أزمنة قياسية نفذ الطلبة عدد من المهام التخصصية لتجهيز المعدات وتحميل الصواريخ إستعداداً للإشتباك مع الأهداف الجوية والساحلية بعد رصدها وتتبعها بواسطة أجهزة الرادار والإشتباك معها وتدميرها ، فى منظومة متكاملة للعمل الجماعى تثبت أن رجال القوات البحرية وقوات الدفاع الجوى هم حماة البحر والجو وعيون مصر الساهرة ضد كل من تسول له نفسه الإقتراب من أجوائنا المقدسة كما قامت طائرة هليكوبتر بإسقاط مجموعة قتالية من عناصر الضبع الأسود لتنفيذ مهمة قتالية .


العرض العسكرى وإعلان النتيجة :

وإختتمت العروض بالعرض العسكرى الذى قدمته مجموعات الخريجين من طلبة الكلية البحرية والدفاع الجوى وعناصر رمزية من مختلف السنوات الدراسية يتقدمهم حملة الأعلام .

وقام نائب مدير كليه الدفاع الجوى بإعلان نتيجة الخريجين ، حيث صدق القائد العام للقوات المسلحة على النتيجة النهائية لإمتحانات التخرج لطلبة الدفعة 66 بحرية ومنحهم درجة البكالوريوس فى العلوم البحرية والدفعة 43 دفاع جوى ومنحهم درجة بكالوريوس العلوم العسكرية للدفاع الجوى ، وكانت نسبة النجاح لمن إنطبقت عليه شروط التقدم للإمتحان النهائى 100% ، ثم جرت مراسم تسليم وتسلم القيادة إلى الدفعات الجديدة .


وقام اللواء أ.ح / خيرت بركات مدير إدارة شئون ضباط القوات المسلحة بإعلان قرار تعيين الخريجين ، ومنح الأنواط لأوائل الخريجين ، حيث قام الرئيس / عبد الفتاح السيسى بتقليد أوائل الخريجين المصريين والوافدين نوط الواجب العسكرى من الطبقة الثانية تقديراً لتفوقهم وتفانيهم فى أداء مهامهم خلال مدة دراستهم بالكلية وردد الخريجون يمين الولاء .

وألقى اللواء أ.ح / أحمد محمد حامد مدير كلية الدفاع الجوى كلمة أكد فيها على أن خريجى الدفعة الجديدة من الضباط خريجى الكلية البحرية وكلية الدفاع الجوى يفخرون بمصريتهم وشرف إنتمائهم لقواتهم المسلحة التى قدمت نموذجاً مشرفاً فى الإستجابة لإرادة الشعب وإنقاذ هوية الوطن وكتابة تاريخ جديد لمصر ، مؤكداً قدرتهم على حمل أمانة المسئولية نحو الحفاظ على مقدرات الوطن والدفاع عنه فى البر والبحر والجو بما إكتسبوه من علوم ومعارف وخبرات متراكمة داخل كلياتهم تعينهم على أداء مهامهم المستقبلية لتبقى مصر واحة للأمن والإستقرار لكل أبنائها وتواصل دورها الرائد فى المنطقة والعالم .


وفى نهاية الإحتفال قام مدير كلية الدفاع الجوى بتقديم هدية تذكارية للسيد رئيس الجمهورية .

وألقى السيد الرئيس / عبد الفتاح السيسى كلمة قدم فيها التحية لأسر الخرجين على ما بذلوه من جهد تجاه أبنائهم وتسليحهم بالخلق الكريم والعطاء تجاه وطنهم مصر كما هنأ الخرجين بشرف إنضمامهم إلى صفوف القوات المسلحة وطالبهم ببذل المزيد من الجهد والعطاء ووحدة الترابط من أجل أن تظل مصر قوية ومنيعة بسواعد أبناءها كما هنأ الشعب المصرى بذكرى ثورة يوليو المجيدة .

حضر مراسم الإحتفال عدد من الوزراء والمحافظين وكبار رجال الدولة وكبار قادة القوات المسلحة وعدد من الملحقين العسكريين المعتمدين بالقاهرة وقدامى مديرى الكلية البحرية وكلية الدفاع الجوى وأسر الخريجين .