Monday, August 31, 2015

مجلس قرية في الهند يحكم علي فتاتين بالاغتصاب أمام الناس

مجلس قرية في الهند يحكم علي فتاتين بالاغتصاب أمام الناس

ذكرت وكالات الانباء المحلية في الهند أن شاب يدعي رافي أحب فتاة من عائلة كبيرة ومن طبقة أعلي من طبقة عائلتة وينتمي بعض رجال عائلة الفتاة الي أعضاء بارزين في مجلس القرية  في بولاية اوتار براديش وهذا المجلس يعد المحكمة القضائية التي تسير الامور بين أهالي القرية ولا أحد يستطيع أن يخالف مايحكم بة مجلس القرية وكانت الفتاة تزوجت من شخص أخر ولكنها كانت تحب رافي فاتم الاتفاق بينهم علي الهروب من القرية ولم علم مجلس القرية حكم علي عائلة رافي وهو لة أختان هم ميناكشى كومارى التي تبلغ من العمرثلاثة وعشرون عاما وأختها التي تبلغ من العمر خمسة عشر عاما.


بأن يسيروا عراة أمام كل أهل القرية للانتقام من أخيهم وعائلتة وفي هذة الحالة يسمح للرجال أن يغتصبوهم وقال سوميت كومار شقيق رافي أنة تقدم بعريضة الي المحكمة في الهند يطلب فيها بحماية عائلتة.


وتقدم والدة ببلاغ الي الهيئات الوطنية يشتكي اعتراض عائلتة بمضايقات من أسرة الفتاة والشرطة وقامت منظمة العفو الدولية بتقديم طلب الي السلطات الهندية بسرعة التدخل لحماية الفتيات .


وأوضحت أن مجلس القري ظاهرة منتشرة في اجزاء كبيرة من الهند مع العلم أنها بدون انتخاب وتتكون من كبار السن المتنمين للطبقات المهيمنة وأشارت أن هذة العقوبة الصادرة من مجلس القرية غير عادلة ومخالفة للقانون المحلي والعالمي.


وكشفت المنظمة الدولية أن هذا الحادث المروع أدى إلى هروب عائلة هندية من منطقة “Baghpat” إلى خارج نيودلهى.