Sunday, August 2, 2015

أول صورة لـ«الزوجة المفخخة» بإمبابة


أول صور لـ"الزوجة المفخخة"، التي ارتدت حزامًا ناسفًا وتوجهت إلى نقطة شرطة بشتيل، واتهام زوجها بتفخيخها لتفجير النقطة، بهدف الانتقام منه.

وأدلت المتهمة بتفاصيل كاملة لاختلاقها الجريمة أمام نيابة أوسيم برئاسة المستشار محمد بدوي، وقررت إنها منذ قرابة شهر، حررت عدة محاضر بالضرب والتهديد ضد زوجها، إلا إنه استمر في معاملتها السيئة لها، ولم تسلم من إيذائه.

وأضافت في التحقيقات التي باشرها المستشار محمد هاني مدير نيابة أوسيم أنها: "طلبت الطلاق عدة مرات إلا إن زوجي رفض، وساومها على التنازل عن كل حقوقها المادية مقابل حريتها فقررت الانتقام منه بفكرة اتهامه بالانتماء لجماعة الإخوان الإرهابية لتأديبه، فأحضرت كمية من الألعاب النارية وقامت بتفريغها، ولفت حول جسدها بنزين وبارود الألعاب النارية وهاتف محمول نوكيا اشترته بـ50 جنيهًا ومجموعة من الأسلاك وثبتت كل ذلك بـ"بلاستر".

إلا إنها لم تقم بعمل توصيلات للأسلاك والهاتف وتوجهت للنقطة، وادعت أن زوجها وصديقه ألقياها بالقرب من النقطة لتفجيرها، إلا إنه تم كشف أمرها، بعد استدعاء زوجها السائق بشركة المقاولون العرب وصديقه واللذان أثبتا تواجدهما في مكان مختلف تمامًا وكذب ادعائها.