Tuesday, September 22, 2015

البحر الأبيض المتوسط .. المثوى الأخير لـ 2900 لاجئ معظمهم سوريين

الأبيض المتوسط .. المثوى الأخير لـ 2900 لاجئ معظمهم سوريين

أعلنت منظمة الهجرة الدولية أن قرابة نصف مليون لاجئ نجحوا في عبور البحرالأبيض المتوسط والوصول إلى أوروبا، العام الحالي، منهم حوالي 200 ألف سوري.


وغرق 2620 لاجئًا خلال العام الحالي أثناء محاولتهم الوصول إلى إيطاليا عبر البحر المتوسط، كما غرق 167 لاجئًا خلال محاولتهم الوصول إلى اليونان، و25 حاولوا الوصول إلى إسبانيا.


ووفقًا للمنظمة فإن البحر المتوسط أصبح المثوى الأخير لـ 2812 لاجئًا، خلال العام الحالي، أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا بطرق غير نظامية.


وغرق في مياه المتوسط في يناير الماضي 77، وفي فبراير 359، وفي مارس 69، وفي أبريل 1243، وفي مايو 95، وفي يونيو 10، وفي يوليو 130، وفي أغسطس 678، وفي النصف الأول من سبتمبر الجاري 151 لاجئًا. وغرق في بحر أيجه، خلال العام الحالي، 167 لاجئًا معظمهم من السوريين.


وبلغ عدد السوريين، الذين نجحوا بالوصول إلى البلدان الأوروبية 182 ألفًا على الأقل، دخل منهم 6170 إيطاليا، فيما وصل 175 ألفًا و375 منهم اليونان. تلاهم الأفغان حيث وصل حوالي 50 ألفًا منهم إلى البلدان الأوروبية، ثم الاريتيريون بحوالي 31 ألف لاجئ.


وبلغ عدد اللاجئين الذين نجحوا في عبور المتوسط إلى أوروبا العام الماضي 219 ألفًا، في حين غرق حوالي 3500 أثناء محاولة العبور.