Friday, December 4, 2015

الحكم بحبس 4 ضباط 4 أيام على ذمة التحقيق فى وفاة طلعت شبيب بقسم شرطة الأقصر

حبس 4 ضباط 4 أيام على ذمة التحقيق فى وفاة طلعت شبيب بقسم شرطة الأقصر

طلعت شبيب الرشيدى

بدأت تفاصيل الواقعة فى تمام الواحدة صباح الأربعاء الماضى ، حيث توجهت قوة أمنية إلى أحد مقاهى منطقة العوامية التابعة لبندر الأقصر، وألقوا القبض على شخص يدعى "طلعت شبيب" 47 سنة، لوجود اتهامات ضده، وتم اقتياده لديوان القسم للتحقيق معه، إلا أن أسرته علمت بنقله لمستشفى الأقصر الدولى بعدها بدقائق معدودة جثة هامدة.


- وقعت اشتباكات لـ5 ساعات أسفرت عن 5 مصابين
- الأهالى قطعوا طريق الجولى فيل
- ومدير الأمن ينفى تعرض المتهم للتعذيب ويؤكد إصابته بوعكة صحية


التفاصيل الكاملة لأزمة الشرطة وأهالى منطقة العوامية بمحافظة الأقصر

بعد اشتباكات عنيفة بينهم استمرت 5 ساعات كاملة، حيث ألقت القوات القبض على شخص بحوزته كمية من المواد المخدرة مساء أمس الثلاثاء، وعقب اقتياده للقسم تم نقله للمستشفى جثة هامدة، وتوجه أبناء منطقته إلى ديوان القسم والمديرية ووقعت اشتباكات أسفرت عن إصابة 5 بكدمات وجروح طفيفة دون وفيات.

تجمهر الاهالى

وتجمع عدد كبير من أسرته والأهالى بمنطقة العوامية، وتجمهروا أمام مبنى مركز شرطة بندر الأقصر، احتجاجا على مصرع ابن منطقتهم داخل ديوان القسم، فوقعت اشتباكات بينهم ورجال الشرطة أمام ديوان القسم، وامتدت تلك الاشتباكات إلى مقر مديرية الأمن بشارع المدينة المنورة، وفضت القوات تجمع أهالى العوامية باستخدام الغاز المسيل للدموع، وسيارات فض الشغب حتى الصباح، حيث تواصلت لـ5 ساعات بمحيط المركز والمديرية، ما أسفر عن إصابة 5 بكدمات وجروح طفيفة دون وفيات.


وقطع عقب ذلك المتجمهرون الطريق أمام فندق "جولى فيل" بوسط المدينة، احتجاجاً على ما وقع مع ابن منطقتهم وتعامل قوات الشرطة معهم وفضوا تجمعهم باستخدام الغاز المسيل للدموع، كما توجهوا صباحاً إلى مقر مستشفى الأقصر الدولى لتسلم جثة المتوفى.


فيما كشف التقرير الطبى للمتوفى الصادر من مستشفى الأقصر الدولى، أن "طلعت شبيب" وصل إلى المستشفى جثة هامدة بعد منتصف الليل برفقة رجال الإسعاف وأفراد الشرطة، وتم نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى لحين صدور أمر بشأنه من قبل النيابة العامة.


ومن جانبهم، أكد أحد أقارب المتوفى بالعوامية أن المتهم المتوفى لم يكن مريضاً أو مصاباً وقت القبض عليه من قبل رجال الشرطة، وفوجئوا بعدها بوقت قليل بنبأ وفاته، الأمر الذى يؤكد تعرضه للضرب المبرح والتعذيب الشديد داخل ديوان بندر الأقصر.


وأضاف أنهم لدى تواجدهم فى المستشفى عاينوا جثة قريبهم، فوجدوا بها آثار للضرب على رأس المتوفى، بالإضافة إلى تعرضه للصعق بالكهرباء بمنطقة البطن، كما شاهدوا فيديو مع أحد الذين كانوا داخل مركز الشرطة يؤكد تعرض ابنهم للتعذيب، الأمر الذى دفعهم لمهاجمة رجال الشرطة.


ومن جانبه، نفى اللواء عصام الحملى، مدير أمن الأقصر، ما تردد حول واقعة تعذيب الشاب حتى الموت بقسم الشرطة، وقال أن السجين تعرض لحالة إعياء شديدة أدت إلى وفاته أثاء نقله إلى المستشفى.


وأضاف اللواء عصام الحملى أن ضباط بندر الأقصر ألقوا القبض على المتهم أثناء تواجده على أحد المقاهى وبحوزته كمية من المواد المخدرة، وفور وصوله إلى بندر الأقصر مقر احتجازه أصيب بحالة من الإعياء الشديد، ما استدعى ضرورة نقله إلى مستشفى الأقصر الدولى، مؤكداً عدم صحة ما أشيع حول أن المتهم تعرض للتعذيب بداخل قسم الشرطة.

النيابة تستدعي 4 ضباط للتحقيق في وفاة متهم داخل قسم اول الاقصر


أمر المستشار وليد البيلي المحامي العام لنيابات الأقصر، مساء الأربعاء، باستدعاء 4 ضباط من قسم شرطة بندر الأقصر


وذلك للتحقيق معهم في واقعة مقتل المتهم "طلعت شبيب" بديوان القسم عقب القبض عليه أمس وبحوزته مواد مخدرة، الأمر الذي أحدث إشتباكات بين الشرطة وأهالي منطقة العوامية.

اللواء عصام الحملى مدير امن الاقصر

اللواء عصام الحملى مدير امن الاقصر


جاء قرار النيابة عقب تقديم الأهالي بلاغات بتعرض المتهم المتوفي للتعذيب داخل ديوان القسم، وأبلغوا عن قيادات القوة التي حضرت للقبض عليه من داخل إحد المقاهي وهم كل من النقيب ابراهيم عمارة، والملازمين أُول اول سمير هاني وباهر طه و محمد الابنودي.


وقد أمر اليوم  المستشار أحمد عبدالرحمن المحامى العام لنيابات محافظة الأقصر، منذ قليل، صباح اليوم الجمعة، بحبس 4 ضباط شرطة 4أيام على ذمة التحقيقات، فى قضية وفاة المواطن طلعت شبيب الرشيدى داخل قسم شرطة الأقصر. 


وذلك بعد صدور تقرير الطب الشرعى المصرى الذى أفاد بأن "المواطن تم بالفعل إستخدام القوة والتعذيب والعنف المفرط معه وضربه بقوة على مؤخرة الرأس ومنطقة الظهر والرقبة بما أوجد كدمات دموية عميقة وتسبب العنف معه إلى فصل جزء من منطقة الحبل الشوكى بالرقبة وسلسلة فقرات الظهر مما أدى إلى وفاته".