Thursday, July 28, 2016

بشري سارة لاْصحاب التأمينات والمعاشات فى مصر


بشري سارة لأصحاب التأمينات والمعاشات ستفرح 9 مليون مواطن مصرى يستفيد من منظومة الصرف.

أوضحت الوزيرة أنه اتساقا مع الدستور وافق مجلس النواب أيضا على مقترح الحكومة بتحديد حد أدنى للمعاشات لأول مرة مقداره 500 جنيه شهريا ويطبق إعتبارا من 1/7/2016 وبذلك لن تقل قيمة أي معاش مستحق إعتبارا من هذا التاريخ عن هذا الحد.

ولفتت إلى أنه بتحليل زيادة المعاشات على مختلف الشرائح، يتضح إنحياز الحكومة الواضح للفئات الأكثر فقرا ومحدودى الدخل فإذا كان المعاش قيمته 400 جنيه فأقل فسيحصل صاحبه على 125 جنيهًا زيادة في المعاش والتي تمثل 31% من قيمته ويكون إجمالي المعاش في هذه الحالة 525 جنيهًا.

وإذا كان مستحق المعاش يحصل على ما قيمته 500 جنيه فأقل فسيحصل على 125 جنيهًا والتي تمثل 25% من قيمة معاشه ويكون الإجمالي 625 جنيهًا وبنسبة 23.65% من إجمالي مستحقي المعاشات.

وأضافت أنه إذا كان مستحق المعاش يحصل على ما قيمته 600 جنيه فأقل فسيحصل على 125 جنيهًا والتي تمثل 21% من قيمة المعاش بإجمالي 725 جنيهًا، بنسبة 8.71% من إجمالي مستحقي المعاشات.

أما إذا كان مستحق المعاش يحصل على ما قيمته 700 جنيه فأقل فسيحصل على 125 جنيه والتي تمثل زيادة بنسبة 18% من قيمة المعاش بإجمالي 825 جنيه.

وإذا كان مستحق المعاش يحصل على ما قيمته 800 جنيه فأقل فسيحصل على 125 جنيهًا والتي تمثل 16%من بقيمة المعاش بإجمالي 925 جنيهًا.

وإذا كان مستحق المعاش يحصل على ما قيمته 900 جنيه فأقل فستصل نسبة زيادة معاشه إلى 14% بقيمة 1025 جنيه وبنسبة 2.97% من إجمالي مستحقي المعاشات.

وإذا كان مستحق المعاش يحصل على 1000 جنيه فأقل فستصل نسبة زيادة معاشه إلى 13% بقيمة 1125 جنيهًا .

وأشارت والي إلى أن هذه الزيادة يترتب عليها حصول ثلث أصحاب المعاشات على متوسط زيادة نسبتها 21%.

أما بالنسبة لمستحقي المعاش ممن يحصلون على أكثر من 1250 جنيها وحتى 3230 جنيهًا فستكون نسبة زيادة معاشهم 10%، موضحة أنه بالنسبة لمن تخطت قيمة معاشاتهم 3230 جنيهًا فأكثر فستكون قيمة الزيادة 323 جنيهًا وهو ما يمثل الحد الأقصى للزيادة وذلك تأكيدا لمبدأ العدالة الاجتماعية وتقليل الفوارق بين الدخول وفقا لما ينص عليه الدستور.