Wednesday, July 27, 2016

التفاصيل الكاملة لـ10 ساعات تحقيق مع "خلية الملثمين" الإرهابية

ضربة أمنية جديدة.. القبض على "خلية الملثمين" فى كرداسة والتفاصيل الكاملة لـ10 ساعات تحقيق مع "خلية الملثمين"


فى ضربة أمنية جديدة، نجحت أجهزة الأمن فى ضبط "خلية الملثمين"، تحت إشراف اللواء خالد شلبى مدير مباحث الجيزة، بالتنسيق مع قطاع الأمن الوطنى، ومديرية أمن مطروح والتى نفذت العديد من العمليات الجنائية والإرهابية داخل منطقة كرداسة.

البداية، وردت معلومات للواء خالد شلبي، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، بأن شخص يُدعى "فايز. أ"، هارب من 12 قضية مختلفة، يتزعم عصابة تخصصت في ارتكاب عدة جرائم عنف وأعمال إرهابية بعدة مناطق بالجيزة.

وأمر اللواء خالد شلبي، بتشكيل فريق بحث ضم نائبه اللواء علاء عزمي، واللواء رضا العمدة، مدير المباحث الجنائية بالجيزة؛ للكشف عن ملابسات ذلك التشكيل.

وتوصلت تحريات رجال المباحث بالجيزة إلى أن المتهم وراء قتل أمين شرطة بالأمن الوطني، و4 مواطنين عامي 2014 و2016، والتسبب في حريق مصنع أسمنت، وآخر لإنتاج الأيس كريم بمركز كرداسة.

وكشفت تحريات العميد محيي سلامة، رئيس مباحث قطاع أكتوبر، أن المتهم نفذ حادث تفجير مركز شباب ناهيا، والذي أسفر عن مقتل شخصين، إضافة إلى تورطه في حريق الوحدة المحلية بمنطقة ناهيا، و3 وقائع إطلاق أعيرة نارية على مواطنين والشروع في قتلهم، وإطلاق النار على محطة وقود.

ونجح فريق البحث الذي ترأسه اللواء أحمد حجازي، مدير أمن الجيزة، إلى هوية أعضاء التشكيل الذي اشتهر بـ"خلية الملثمين" - كونهم يرتكبون كافة جرائمهم ملثمين - وهم كل من، "محمد. س"، و"أحمد. ش"، و"محمود. ح"، و"عمرو. ا".

وعقب تقنين الإجراءات، تمكن رجال مباحث الجيزة بالتنسيق مع الأمن الوطني وبمشاركة مجموعات قتالية من الأمن المركزي، من ضبط المتهمين بعدة أكمنة.

وأمام اللواء خالد شلبي، أقر المتهمون بما نُسب إليهم من اتهامات، وأيدوا ما جاء بتحريات المباحث، وأكدوا ارتكاب واقعة خطف مواطن واحتجازه داخل شقته منذ شهر، وإطلاق نار على شخص، والاستيلاء على سيارته.

وكشفت التحريات، أن المتهمين ينفذون عمليات جنائيه وسياسية، يقودهم المدعو "فايز أبو داغر" وصادر ضده 12 قرار ضبط وإحضار، فى القضايا التالية، (قتل أمين شرطة بقطاع الأمن الوطني، 3 جرائم قتل مواطنين ، حريق مصنع آيس كريم، تفجير مركز كرداسة والذى أسفر عن وفاة شخصين، تفجير مركز ناهيا، شروع فى قتل مواطن، حرق الوحدة المحلية بكرداسة، قتل مواطن بحجة تعاونه مع الأمن).


اللواء خالد شلبى مدير مباحث الجيزة

ودلت التحريات، أن المتهم يشاركه 4 اشخاص وهم (محمد سالم ، أحمد شعبان ، محمود رجب ، عمرو الباسل)، متهمين فى القضايا التالية إطلاق نار على مواطن رفض دفع اتاوة، خطف مواطن للإستيلاء على سيارته، خطف مواطن لتعاونه مع الأمن، قطع طريق المحور 3 مرات باستخدام المولوتوف، اقتحام المقرات الأنتخابية اثناء الأستفتاء، اطلاق نار على دورية أمنية وقتل موان تصادف مروره بكرداسة.

وأفادت تحقيقات النيابة، أن المتهمين كانوا ينفذون كافة الوقائع وهم ملثمون، ويتخذون من كرداسة وكرا لممارسة عملياتهم الإرهابية والجنائية، وكانوا يسيرون فى القرية ملثمين، وأن أجهزة الأمن رصدت تواجدهم بمحافظة مطروح وتم تحديد اختبائهم والقبض عليهم.


كما كشفت تحقيقات النيابة العامة، مع أعضاء "خلية الملثمين"، عن كل تفاصيل جرائمهم التي ارتكبوها على مدى الثلاث سنوات الماضية، والتي تضمنت عدة جرائم إرهابية منها اغتيال أحمد عبد الله أمين شرطة بالأمن الوطني فضلا عن جرائم جنائية. 

واعترف المتهم الرئيسي فايز أبو داغر بارتكابه وأعضاء عصابته 14 جريمة جنائية وسياسية على مدى 3 سنوات كاملة، وقال إنهم كانوا يقومون برصد رجال الشرطة والمرشدين الذين يتعاونون مع جهات الأمن لقتلهم وهو ما نجحوا فيه، حيث قتلوا أحمد عبد الله عبد العال أمين شرطة بالأمن الوطني أثناء خروجه من مركز شباب بني مجدول، فأمر المستشار علاء سمير القائم بأعمال المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية بحبس 5 متهمين ضمن الخلية 4 أيام على ذمه التحقيقات.


ووجهت النيابة للمتهمين تهمة تكوين تشكيل خلية ارهابى لتنفيذ مخططات إرهابية واجرامية وقتل عدد من الضباط والجنود والقتل العمد وحيازة أسلحة وذخيرة بدون ترخيص.

كما وجه خالد عارف مدير نيابة كرداسة للمتهمين، اتهامات استهداف وهدم المنشآت واثارة الشغب ومحاولة قلب نظام الحكم، حيث كشفت التحقيقات أن المتهمين نفذوا عمليات جنائيه وسياسية تزعمها "فايز أبو داغر" تضمنت عدة جرائم إرهابية منها اغتيال أحمد عبد الله أمين شرطة بالأمن الوطني فضلا عن جرائم جنائية.


وشرح المتهم الرئيسي جريمته قائلا إنهم قسموا الأدوار بينهم لتنفيذ الجريمة حيث قامت "مجموعة الرصد" بمراقبة المجني عليه لقرابة أسبوع وحددت مكان تواجده بمركز الشباب وأثناء خروجه قاموا باختطافه على دراجة بخارية لاستجوابه حول معاوني الأمن وممن يرشدون عن باقي أعضاء الخلية ونشاطهم إلا إنه قاومهم ما دفعهم لإطلاق وابلا من الأعيرة النارية تجاهه وقاموا بالقائه بالشارع.

واستطرد المتهم قائلا انهم قاموا بقتل 3 من مرشدي الأمن وهم محمد زكي شعبان وحلمي الطويل وجمال شبل بذات الطريقة عبر الرصد وإطلاق الرصاص عليهم وانه استعان بكل من محمد سالم عبد الرحمن وأحمد شعبان الليثي ومحمود رجب عتريس وعمرو الباسل.


وشرح قائلا انهم كانوا يقومن بالتدريب على تصنيع المتفجرات في الاراضي الزراعية النائية بناهيا وكرداسة والتي كانوا يستخدموها في تنفيذ جرائمهم الإرهابية، والتي كان أحدها تفجير مركز شباب ناهيا الذي أسفر عن مقتل خفير وعامل فراشة، حيث قاموا بزرع قنبلة أدي انفجارها إلى انهيار جدران المركز.

وأضاف المتهم في مناقشات استمرت قرابة 10 ساعات أمام اللواء خالد شلبي مدير الإدارة العامة للمباحث والعميد محي سلامة رئيس مباحث قطاع أكتوبر والعميد رشدي همام مفتش مباحث قطاع شمال أكتوبر، انهم ارتكبوا 3 وقائع قتل مواطنين بعامي 2014 و2016 وحريق17 سيارة بجراج مصنع ايس مان للايس كريم وحرق مجلس مدينة كرداسة تفجير مركز ناهيا وحرق الوحدة المحلية بناهيا وإطلاق أعيرة على 3 مواطنين والشروع في قتلهم وإطلاق اعيرة نارية على محطة وقود واقتحام مقرات اللجان الانتخابية الاستفتاء على الدستور بناهيا وقطع طريق المحور وإطلاق النار على دورية أمنية ما أسفر عن مقتل مواطن تصادف مروره.


وأقر المتهم "أبو داغر" انهم في سبيل تنفيذ تلك العمليات الإرهابية قاموا باختطاف عدد من المواطنين من الاثرياء واصحاب المعارض مقابل الحصول على فدية لتمويل تلك العمليات، وان المختطفين منهم من ابلغت اسرته باختطافه ومنهم من دفع الفدية دون إبلاغ الشرطة بعد تهديد المتهمين لهم، حيث يقوم المتهمون بإنفاق أموال الفدية على شراء الأسلحة والمواد المتفجرة اللازمة لتصنيع القنابل.

ومن تلك الجرائم الجنائية خطف مواطن للاستيلاء على مسكنه منذ شهر وخطف مواطن والاستيلاء على سيارته وخطف مواطنين وضربهم لرفض دفع اتاوات خطف مواطن وتجريده من ملابسه لشكهم في تعاونه مع الأمن.

وأضاف المتهم الرئيسي، أنهم طوال الثلاث سنوات الماضية هربوا من محافظة إلى أخرى وكانوا يعودون إلى منطقة كرداسة لارتكاب جرائمهم والهرب مرة أخرى حتى ألقي القبض عليهم بمحافظة مرسي مطروح.

وقد أمر المستشار علاء سمير القائم بعمال المحامى العام الاول لنيابات شمال الجيزة الكلية بحبس الـ 5 متهمين الذين كونوا خلية ارهابية تحت مسمي "الملثمين" 4 أيام على ذمه التحقيقات، ووجهت النيابة للمتهمين تهمة، تكوين تشكيل خلية إرهابى لتنفيذ مخططات ارهابية واجرامية وقتل عدد من الضباط والجنود والقتل العمد ، وحيازة اسلحة وزخيرة بدون ترخيص.

كما وجه خالد عارف مدير نيابة كرداسة للمتهمين اتهامات، استهدف وهدم المنشأت واثارة الشغب وقلب نظام الحكم وكشفت التحقيقات ان المتهمين نفذوا عمليات جنائيه وسياسية تزعمها "فايز أبو داغر" تضمنت عدة جرائم ارهابية منها اغتيال أحمد عبد الله أمين شرطة بالأمن الوطني فضلا عن جرائم جنائية.