Wednesday, October 22, 2014

سفير مصر باليمن يواصل مساعيه لسرعة إنهاء مشكلة الصيادين


صرح الدكتور يوسف أحمد الشرقاوى، سفير مصر لدى اليمن، بأنه يواصل مساعيه واتصالاته وفريق السفارة المكلف من جانبه بكبار المسئولين اليمنيين فى وزارات الخارجية والثروة السمكية والنيابة العامة باليمن التى أبدت تعاونا كبيرا لسرعة إنهاء مشكلة الصيادين وبحارة سفن الصيد المصرية الثلاث التى تم احتجازها فى ميناء الحديدة اليمنى منذ 12 أكتوبر الحالى من جانب السلطات الرسمية اليمنية المختصة وليس من جانب جماعة أنصار الله.

وقال السفير الشرقاوى فى تصريح - لوكالة أنباء الشرق الأوسط – اليوم، إن الاتصالات التى تمت حتى الآن وصلت إلى موافقة الجانب اليمنى على الإفراج عن الصيادين المصريين مع بقاء السفن الثلاث لحين انتهاء النيابة العامة من التحقيقات التى تجريها وتم إحالة الأمر إلى القضاء للبت فيها وأنه تم عرض الأمر على الصيادين فأبدى قبطان كل سفينة استعداده للبقاء مع أحد البحارة للعودة بها بعد انتهاء الموضوع وبذلك يمكن لـ64 بحارا وصيادا مغادرة اليمن عائدين إلى مصر.

وقد أبدى أصحاب السفن استعدادهم لدفع الغرامات المقررة وفقا للقواعد القانونية والتصالح بين الجانبين وعودة السفن بمن عليها، وأعرب السفير المصرى عن أمله فى سرعة إنهاء الموضوع وعودة الصيادين والبحارة المصريين فى أقرب وقت إلى أرض الوطن.