Tuesday, January 13, 2015

نبأ عاجل : المتحدث العسكرى: العثور على جثة نقيب الشرطة ايمن الدسوقى المختطف مقتولا بسيناء


أعلن العميد محمد سمير المتحدث العسكرى، فى بيان منذ قليل، أنه باستمرار عمليات البحث تم العثور فجر اليوم على جثة الشهيد النقيب أيمن السيد إبراهيم الدسوقى، بمنطقة جنوب المقاطعة بعد أن قامت العناصر الإرهابية بقتله، وجارى استمرار محاصرة ومداهمة المناطق المحتمل تواجد هذه العناصر بها للقبض على ما تبقى منها وتطهير المنطقة بالكامل.

المتحدث العسكرى

وتابع المتحدث العسكرى، فى إطار عملية شاملة فى مناطق "العريش - الشبخ زويد – رفح" بمشاركة عناصر الشرطة المدنية لمحاصرة ومداهمة العناصر الإرهابية فى المناطق المحتمل اختفاء النقيب "أيمن السيد إبراهيم الدسوقى" بها.



ونتيجة لأعمال المطاردة وتبادل إطلاق النيران، تم قتل عدد (10) أفراد إرهابية وضبط عدد (2) مدفع هاون عيار 120 مم وحزام ناسف وقنبلة يدوية وكمية كبيرة من الذخائر وتدمير عدد (15) عربة أنواع مختلفة وعدد (32) دراجة بخارية بدون لوحات معدنية كانت تستخدمها العناصر الإرهابية.




تنعى وزارة الداخلية ببالغ الحزن والأسى شهيد الواجب الوطنى النقيب / أيمن السيد إبراهيم الدسوقى الضابط بمصلحة أمن الموانىء ، الذى طالته يد الخسة والغدر أثناء تأدية واجبه بشمال سيناء .



وتتقدم وزارة الداخلية بخالص العزاء والمواساة لأسرة الشهيد داعين الله عز وجل أن يتغمده وشهداء مصر الأبرار بواسع الرحمة والمغفرة.




وتؤكد وزارة الداخلية للشعب المصرى العظيم بأن رجال الشرطة سيظلون على عهدهم دائماً أوفياء لوطنهم ولدماء شهدائنا من أجل حماية شعبنا وتحقيق أهدافه .. وبالتعاون مع رجال القوات المسلحة سوف نقتص لشهداء الوطن .


رحم الله شهداء الوطن


 لله الامر من قبل ومن بعد و انا لله وانا اليه راجعون.....