Wednesday, January 7, 2015

عاجل : بالأسماء .. المصابين في حادث تفجير الطالبية وتفاصيل الحادث الإرهابي

اللواء كمال الدالي

اللواء كمال الدالي مدير أمن الجيزة

قال اللواء كمال الدالى مساعد وزير الداخلية ، مدير أمن الجيزة ،  أن حادث  التفجير  الارهابى الذى وقع أمس أمام قسم الطالبية

«أجناد مصر» يعلن مسئوليته عن انفجار الطالبية

والذى تبنت عملية تنفيذة جماعة ارهابية تطلق على نفسها أجناد مصر ونشرت البيان على تويتر وقد أسفر الحادث عن إستشهاد النقيب"ضياء فتوح" الضابط بقوات الحماية المدنية بالجيزة ، وإصابة كل من عريف شرطة "غالي أحمد محمد" 37 سنة، من قوة قسم شرطة الطالبية، مصاب (بصدمة عصبية)، وتم نقله لمستشفى أم المصريين، و"أسامة محمد سليمان توفيق" 23 سنة، ومقيم بدائرة قسم شرطة الحوامدية، مصاب (بشظية باليد اليمنى)، وأحمد محمد خطاب محمد 43 سنة، ومقيم بدائرة قسم شرطة العجوزة بشظية بالصدر، وعاملين بمحطة الوقود المجاورة للقسم، وتم نقلهما لمستشفى الجيزة الدولي، وما زالت النيابة تحقق في الحادث.


 
وأضاف أن الواقعة بدأت بتلقي الادارة العامة للحماية المدنية ،  بلاغا من أحد العاملين بمحطة وقود مجاورة لقسم الشرطة ، يفيد بالعثور على كيس بلاستيك أسود أسفل إحدى السيارات المتوقفة أمامها، وأفاد بعض شهود العيان بأن سيدة منتقبة كانت تحمله ثم غادرت ولم يلتفتوا الى انها تركت ما بيدها بهذا المكان الخطر وبالانتقال للعمليات والفحص، تبين أن الكيس يخرج منه أسلاك، وتم إخطار ضباط ومفتشي قسم المفرقعات، بالادارة ، وفرض كردون أمني محكم بمحيط المكان.


 
وأشار الدالي، إلى أنه تبين من  الفحص، علبة معدنية إسطوانية الشكل متصلة بهاتف محمول داخل الكيس ، ليتم تفجيرها عن بعد فى كل ما يقترب منها أو يحاول تفكيكها فى وقت وزمن معين لأحداث أكبر دمار ممكن وعلى الفور تم تحريك السيارة والاستعانة بـ"كلب  المفرقعات"، الذي أكد إحتوائها على مواد متفجرة  ، وتم استخدام جهاز تشويش الاتصالات، وأثناء قيام  الشهيد النقيب "ضياء فتحي فتوح" ، مرتديًا الزي الواقي؛  بالتعامل مع العبوة  إنفجرت،  أثناء محاولته تفكيكها، مما أسفر عن  إصابته (بتر بالذراعين وتهتك بالبطن)، نقل على إثرها إلى مستشفى أم المصريين ومن إلى مستشفى الشرطة بالعجوزة،ثم فاضت روحه إلى ربها فى الحال.