Thursday, January 8, 2015

The perpetrators of the attack on the French magazine «Charlie Hebdo» - منفذي الهجوم على المجلة الفرنسية «تشارلي إيبدو»

ننشر أسماء منفذي الهجوم على المجلة الفرنسية «تشارلي إيبدو»

أعلنت السلطات الأمنية الفرنسية، مساء أمس الأربعاء، عن توصلها لتحديد هوية منفذي الهجوم على جريدة "شارلي إيبدو" الساخرة، وكشفت أسماء وبعض المعلومات عن ثلاثة أشخاص يشتبه في كونهم منفذي الهجوم الذي أودى بحياة 12 شخصا، وعدة جرحى وفق حصيلة لازالت غير نهائية.



The French security authorities, on Wednesday evening, reached an identification of the perpetrators of the attack on the satirical newspaper "Charlie Hebdo", and revealed the names and some information about three people suspected perpetrators of the attack that killed 12 people, and several wounded, according to the outcome is still not final.

 

ننشر أسماء منفذي الهجوم على المجلة الفرنسية «تشارلي إيبدو»
وأوردت الجهات الأمنية أن أحد منفذي الهجوم الإرهابي "سعيد كواتشي" في الـ 34 من العمر، وشقيقه "شريف" 32 سنة من مواليد باريس وكلاهما حاملان لجنسية فرنسية، و"مراد حميد" من مواليد 1996 ولم يتم تحديد جنسيته حتى الآن، حسبما ذكرت "فرانس برس".

 

 

 



Security agencies reported that one of the perpetrators of the terrorist attack "saied Koache" in the 34-year-old, and his brother, "Sheriff" 32 years old, born in Paris and both carrying French nationality, and "Morad Hameed," was born in 1996 did not identify his nationality so far, according to "AFP. "
 
وتم تحرير مذكرات بحث محلية ودولية في حق المشتبه فيهم الثلاثة، حيث صنفوا في خانة المجرمين الخطرين، كما أثير بأن "شريف كواتشي" سبق أن اعتقله الأمن الفرنسي لتورطه في شبكة لتهجير الجهاديين للعراق سنة 2005، حيث اتهم بالانتماء لجماعة جندت مقاتلين ما بين عامي 2003 و2005.



domestic and international research report Was made in the right of the three suspects, as classified as dangerous criminals list, was also raised that "Sheriff Koache" has already been arrested by French security for his involvement in a network to displace the jihadists to Iraq in 2005, where he was accused of belonging to the group recruited fighters between 2003 and 2005.

 Names attackers on Charlie Hebdo released

French police just released the names and photos of the suspects in the Charlie Hebdo attack earlier today.








Saïd Kouachi

Chérif Kouachi

Hamyd Mourad

All three are between 18 and 32 and appear to be French-Algerian. Two are brothers.


وكشف مصدر أمني لوكالة "فرانس برس" أن رجلين ملثمين يعتقد أنهما أخوين من ضواحي باريس ويحملان رشاشات كلاشنيكوف دخلا في الساعة 11.20 بتوقيت باريس "البناية رقم 6 في شارع نيكولا-إبير بالدائرة الباريسية الحادية عشرة، حيث يوجد مكتب محفوظات شارلي إيبدو"، وكان بأنتظارهم بالخارج رجل ثالث من منطقة ريمس.

 

 
 



He disclosed a security source told "AFP" that two masked men believed to be brothers from the outskirts of Paris and carrying Kalashnikov assault rifles entered at 11:20 Paris time "building No. 6 in Nicolas-large circuit Parisian eleventh, where Charlie Hebdo Archives Office" Street, and was waiting for them A third man outside of Reims area.


وصاح الرجلان "هل هنا شارلي إيبدو؟"، قبل أن يكتشفا أنهما أخطآ العنوان ليتوجها إلى المبنى رقم 10 في الشارع نفسه، حيث يوجد مقر الصحيفة الأسبوعية الساخرة، التي أثارت كثيرا من الجدل، بسبب الاساءة المتعمدة والمتكررة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم ونشر صور مسيئة له.

 



Shouted the two men "Is Here Charlie Hebdo?", Before they discover that they have made mistakes Address crowned the building No. 10 on the same street, where there is the headquarters of the satirical weekly newspaper, which sparked a lot of controversy, because of deliberate abuse and repeated the Prophet Muhammad, peace be upon him and publishing abusive pictures to him.


وفور دخولهما المبنى، أطلقا الرصاص على موظف الاستقبال، ثم صعدا إلى الطابق الثاني، حيث يوجد المكتب التحريري، حسب ما أضاف المصدر الأمني في معرض سرده لتسلل أعمال العنف التي توالت خلال الهجوم.



As soon as they entered the building, they fired live shots at the receptionist, and then went up to the second floor, where the editorial office, according to the security source said in a gallery listed for the infiltration of the violence that rolled during the attack.


وقتل المهاجمان معظم هيئة تحرير شارلي أبيدو، وخاصة أربعة من أكبر رساميها، وهم شارب وكابو وتينيوس ولينسكي، الأكثر شهرة في فرنسا، إضافة إلى الخبير الاقتصادي برنار ماريس، الذي يعمل أيضا في إذاعة فرنسا الدولية.

 



the attackers were killed Most of Charlie Hebdo editors , especially four of the top illustrators, they are Sharp, Cabo and Tenius and Linsky, the most famous in France, as well as an economist Bernard Maris, who also works at Radio France International.


 

ولم ينج من الهجوم سوى شخص واحد، تمكن من الاختباء تحت الطاولة، حيث أفاد لاحقا رجال الشرطة ووسائل الإعلام أن المهاجمين صرخا "لقد انتقمنا للنبي محمد"، والله أكبر".



There were no survivors of the attack, only one person was able to hide under the table, where he reported to the media and the police later confirming that the attackers shouted "We Made a revenge for the Prophet Muhammad," Allah is the greatest. "