Wednesday, April 15, 2015

التفاصيل الكاملة لاشتباكات الجيش والشرطة بشبين الكوم

الشرطة العسكرية

تعود واقعة الاشتباكات التي وقعت بين أفراد من الشرطة وآخرين من الشرطة العسكرية، حين نشبت أزمة بين أمين شرطة بمرور المنوفية ورائد طيار بالقوات المسلحة، بسبب امتناع الأخير عن إظهار رخصة القيادة أثناء استيقافه بإحدى إشارات المرور بميدان جامعة المنوفية، وقد ترتب على الواقعة اعتداء أمين الشرطة بالضرب على الرائد محمد فتحي، وتم اصطحابه لقسم شرطة شبين الكوم، وتحرر محضر بالواقعة برقم 5842 جنح قسم شبين الكوم.

من جهة أخرى، قام الطيار بإخطار الشرطة العسكرية والتي قامت بحصار قسم شرطة شبين الكوم ومقر مجمع المحاكم بشبين الكوم في محاولة لإلقاء القبض على أمين الشرطة، إلا أن زملاء أمين الشرطة قاموا بالامتناع عن تسليمه للشرطة العسكرية.

على الجانب الآخر، أكد هشام عبد الباسط محافظ المنوفية، في تصريحات صحفية، أنه يبذل جهودا لاحتواء الأزمة بين الطرفين.

وتطورت الأمور إلى اشتباكات منذ ساعات بين عدد من أفراد الشرطة المدنية من إدارة المرور بالمنوفية وبين أفراد الشرطة العسكرية، أمام مبنى مجمع محاكم شبين الكوم.

وأغلق عدد من أمناء الشرطة بالمنوفية، أبواب النيابة وتجمهروا أمام المبنى ورفضوا تسليم أمين الشرطة إلى الشرطة العسكرية، كما تم إغلاق قسمَي شرطة بندر شبين الكوم ومركز شبين الكوم المجاورين للمحكمة.