Wednesday, July 29, 2015

10 أسلحة فتاكة فريدة من نوعها في تاريخ البشرية

 أسلحة فتاكة فريدة من نوعها في تاريخ البشرية

أسلحة فتاكة فريدة من نوعها في تاريخ البشرية

للأسف فإن جزءا من معظم الجهود البشرية الخلاقة انصبت لإيجاد طرق أكثر فعالية للقتل، بداية من الحراب والسكاكين البدائية إلى الأسلحة النووية التي أسقطت على المدن الكبيرة وأبادت سكانها.

وهنا قائمة بـ 10 فقط من الأسلحة العسكرية الأكثر فتكا، التي ظهرت في أوقات مختلفة من تاريخ البشرية:

1- الدبابة البريطانية Mark I


استُخدمت هذه الدبابة خلال الحرب العالمية الأولى، وكانت أول دبابة في التاريخ تدخل القتال، وسبب هذا النوع من الأسلحة في تزايد كبير لأعداد قتلى الحروب مع تطوير هذا النوع من الأسلحة على مر السنين.

2- المدفع الألماني Schwerer Gustav and Dora


هذا المدفع الألماني هو الأكبر في تاريخ معارك البشرية وذخيرته هي الأثقل على الإطلاق، وقد أحيل للتقاعد بعد نهاية الحرب العالمية الثانية.

3- جثث الموتى


استخدمت الأبقار الميتة والخنازير وحتى جثث البشر بشكل فعال تماما كأسلحة فتاكة على مر التاريخ، في بعض الأحيان كانت تنشر على جدران القلاع، وأحيانا كانت تخبأ في مصارف المياه، ولكن كان الهدف في كلتا الحالتين واحدا، وهو نشر المرض والموت في صفوف الأعداء.

4- المسدس النمساوي Pumhart von Steyr


استخدمه الجيش النمساوي خلال القرن الـ 15، وتسبب هذا السلاح في إثارة الخوف وقتل أعداد كبيرة في صفوف الجنود المقاتلين.

5- المدفع الفرنسي Monster Mortar


استخدم في عام 1832 بفرنسا، وكان هذا المدفع الضخم يطلق قطعا من الذخيرة وزنها 500 كلغ.

6- المدفع الألماني Karl-Gerät


استخدمه النازيون في الحرب العالمية الثانية، وتسبب في دمار وأعداد قتلى هائلين.

7- المدفع الرشاش البريطاني Maxim Machine Gun


أول مدفع رشاش في التاريخ واستخدمه الجيش البريطاني.

8- المدفع الروسي The Tsar Cannon


ظهر في القرن السادس عشر، ويعد من أضخم مدافع الهاوتزر التي استخدمت في الحروب حتى وقتنا هذا.

9- القنبلة الروسية FOAB


يقول الخبراء إن هذه القنبلة أقوى سلاح تقليدي (غير نووية) في العالم، وهي تتسبب في "تبخر" كل ما يوجد في محيط دائرة انفجارها.

10- حاملة الطائرات الأمريكية Nimitz Aircraft Carrier


القطعة الأكثر تقدما في تكنولوجيا العالم العسكرية اليوم، ويمكن لهذه الحاملة التي تعمل بالطاقة النووية أن تعمل دون التزود بالوقود لمدة 23 عاما.