Wednesday, July 15, 2015

إحالة أوراق قتلة زوجة ضابط شرطة «حامل» بالشرقية للمفتي


أحال المستشار محمد مكاوى، رئيس محكمة جنايات الزقازيق، اليوم الثلاثاء، أوراق المتهمين بقتل زوجة ضابط منيا القمح الحامل في شهرها الأخير وإصابة زوجها بطلق ناري إلى المفتى.

وكان اللواء محمد كمال جلال مدير أمن الشرقية الأسبق، تلقى إخطارًا من العميد محمود إبراهيم مأمور منيا القمح في شهر فبراير من عام 2013 بورود بلاغ من الأهالي بقيام مجهولين بمحاولة سرقة صاحبة محل مصوغات ذهبية بطريق بنها الزقازيق بإطلاق النيران على سيارتها بالقرب من مزلقان قرية العزيزية واستيقاف السيارة إلا إن قائد السيارة قام بإيهامهم بالتوقف ثم غافلهم وعاجل الفرار مما دفع الجناة إلى إطلاق أعيرة نارية تجاه السيارة دون وقوع إصابات


وأكدت التحقيقات أنه تصادف مرور السيارة رقم 75917 ملاكى، قيادة أحمد عفت الحبشى، 29 سنة ضابط وبصحبته زوجته آية م ال، 25 سنة، مقيمون بقرية العزيزية مركز منيا القمح، ما دفع الجناة لإطلاق أعيرة نارية لإجبارهما على التوقف لسرقة السيارة وحاول الضابط الرجوع للخلف والهروب من مرمى النيران إلا أن الجناة قاموا بإطلاق النيران عليه، ما أسفر عن إصابته بطلق ناري بالذراع الأيمن بينما أصيبت زوجته بطلق ناري بالصدر وتوفت داخل المستشفى الجامعى أثناء إسعافها حيث كانت حامل في شهرها الأخير.

على الفور، تم تشكيل فريق بحث جنائى لكشف غموض الحادث وتوصلت التحريات التي قام بها فريق البحث إلى قيام 3 أشخاص بالاشتراك مع 3 آخرين بتكوين تشكيل عصابى تخصص في سرقة المواطنين بطريق "منيا القمح – بنها" بالإكراه تحت ترويع الأسلحة الآلية وقيامهم باقتسام حصيلة المسروقات فيما بينهم، وان وراء ارتكاب الحادث كل من السيد. ع، وشهرته السيد سنيكة 29 سنة عاطل مقيم العزيزية سبق اتهامه في 3 قضايا متنوعة سلاح ناري وسرقة وهانى. د. ع، 32 سنة، مقيم شبلنجة قليوبية ودكتور. خ. ف، 35 سنة عاطل مقيم العزيزية ومحمد. س. ع، شهرته حمادة شوقى، 29 سنة مقيم كرديدة و2 آخرين بهدف سرقة صاحب محل مصوغات ذهبية من محافظة القليوبية ومقيمة بالقرية فتصادف مرور سيارة الضابط فحاول الجناة سرقتها بعد فشلهم في سرقة السيارة الأولى وبتكثيف الكمائن تم ضبط المتهمين الأول والثانى والثالث بعد 48 ساعة من الواقعة وتمكنت مأمورية بعد مرور شهرين من ضبط المتهمين الثلاثة والمتهم الرئيسى في القضية ويدعى محمد. س. ع، وشهرته حمادة شوقى، وبحوزته بندقية و17 طلقة.