Sunday, August 2, 2015

قناة السويس بين الماضي و الحاضر


( توضح الخريطة مسار قناة سيزوستريس بين نهر النيل و البحر الأحمر )

يعد المصريين القدماء أول من شق قناة لربط البحر الأبيض المتوسط بالبحر الأحمر عن طريق نهر النيل و فروعه و كانت أول قناة هي قناة سيزوستريس التي أنشأها سنوسرت الثالث أحد ملوك الأسرة الثانية عشرة عام 1874 ق.م. ، ثم أهملت و أعيد افتتاحها عدة مرات تحت عدة أسماء منها :

• قناة سيتي الأول عام 1310 ق.م.

• قناة دارا الأول عام 510 ق.م.

• قناة بطليموس الثاني عام 285 ق.م.

• قناة الرومان في عهد الإمبراطورتراجان عام 117

• قناة أمير المؤمنين عام 640 بعد الفتح الإسلامي لمصر على يد عمرو بن العاص

و التي ظلت 150 عاماً إلى أن أمر الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور بردم القناة التي كانت تصل بين الفسطاط و السويس و سدها من ناحية السويس ، منعاً لأي إمدادات من مصر إلى أهالي مكة و المدينة الثائرين ضد الحكم العباسي ، و من ثم أغلق الطريق البحري إلى الهند و بلاد الشرق و أصبحت البضائع تنقل عبر الصحراء بواسطة القوافل ، و أغلقت القناة حتى عام 1820، و عندما أكتشف البرتغاليون طريق رأس الرجاء الصالح في بداية القرن السادس عشر الميلادي تغيرت معه حركة التجارة العالمية ..