Tuesday, August 4, 2015

تناول كوب من عصير القصب يوميا يحمي من إنسداد الشرايين وتصلبها

تناول كوب من عصير القصب يوميا يحمي من انسداد الشرايين وتصلبها

صورة تعبيرية

يؤكد خبراء التغذية أن المواظبة على شرب عصير القصب بانتظام تعمل على تحسين المزاج وتخليص الجسم من السموم وتنشيط وظائف الكبد التي تعد مصفاة لكل ما من شأنه مهاجمة السيرورة الطبيعية والصحية لجميع الأجهزة.

وأوضحت دراسة صادرة من كلية الزراعة بجامعة عين شمس، أن عصير القصب يعمل على إمداد الجسم بالطاقة والحيوية، لاحتوائه على نسبة مركزة من سكر القصب.

وأضافت الدراسة أن عصير القصب يحتوي على مكونات تقلّل من ظهور تجاعيد البشرة وتنشّط العناصر الغذائية للخلايا الجلدية.

ويقول الدكتور.عصام مدكور، خبير التغذية العلاجية، إن عصير القصب يحتوي على العديد من الفوائد، منها تحسين مزاج الإنسان، حيث أثبتت الأبحاث أنه يعمل على تنشيط أندروفينات الحب التي تعمل على التغلّب على ضغوط الحياة واستعادة الإنسان لهدوئه النفسي، لاحتوائه على نسبة كبيرة من الكالسيوم والماغنسيوم التي تعمل على التخلّص من الكسل، وعودة الحيوية والنشاط لجسم الإنسان. ويشير إلى أن عصير القصب يعمل أيضا على استعادة نشاط وظائف العقل والعضلات من خلال نسبة البوتاسيوم التي توجد بداخله.

ويؤكد أن هذا العصير يساعد على زيادة المشاعر العاطفية عن طريق إنتاج مادة الأولسيتوسين. كما أن تناوله بانتظام يوميا يعمل على تكيف الإنسان مع المواقف الصعبة التي تواجهه. وهذا يأتي نتيجة المواد السكرية التي توجد داخل عصير القصب، وتعمل على زيادة مادة السيروتوسين المهدئة التي يفرزها المخ.

الأطباء يحذرون من تناول عصير القصب مباشرة بعد الاستيقاظ لأنه قد يسبب ارتفاعا مفاجئا للسكر في الدم ومن فوائد هذا المشروب أيضا حماية الإنسان من أمراض القلب وتنظيم نسبة الكولسترول في الدم.

عصير القصب يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تعمل على وقاية الشخص من الإصابة بالإمساك، فضلا عن دوره في علاج المشاكل النفسية، مثل: الاكتئاب والقلق والتوتر، وتناوله يقضي على التوتر ويمنح الإنسان شعورا بالراحة النفسية والسعادة.

وتناول كوب من عصير القصب يوميا يقي الإنسان من انسداد الشرايين وتصلبها، لاحتوائه على مركبات تعمل على مدّ الجسم بالطاقة اللازمة والتخلّص من السموم.

عصير القصب يعمل على خفض أحماض الكربونيك واللاكتيك من جسم الإنسان، والتي ينتج عنها علاج جميع مشاكل المعدة. وبالتالي فإن تناوله يساعد في تنظيف الجهاز الهضمي ويقوم بغسل المعدة جيدا، بالإضافة إلى أنه مشروب مناسب لمرضى الكلى.

وتحذّر مرضى السكر من تناوله، نظرا لاحتوائه على سكريات عالية قد تعرّضهم لمشاكل صحية تؤثّر على حياتهم.

تناول الأطفال لعصير القصب يعمل على فتح الشهية، لكن وفق قواعد وتوقيتات معيّنة، حتى لا يسبّب للأطفال مشاكل في العظام. وأظهرت دراسة أسترالية أن مكملات غذائية من مستخلصات مولاس قصب السكر يمكنها مكافحة زيادة الوزن والبدانة الناجمة عن الغذاء الغني بالدهون. فقد أجريت الأبحاث على مجموعة من الفئران التي تناولت غذاء غنيا بالدهون، ولكن تمت إضافة خلاصة من دبس القصب بنسبة 4 بالمائة إليه.