Tuesday, November 24, 2015

الأمم المتحدة تُراجع أمن المطارات بعد حادث الطائرة الروسية فى مصر

الأمم المتحدة تُراجع أمن المطارات بعد حادث الطائرة الروسية فى مصر

الأمم المتحدة

قالت وكالة الطيران التابعة للأمم المتحدة يوم الاثنين، إن لجنتها لخبراء الأمن ستراجع أساليب تحسين حماية المطارات من الإرهاب، فى أعقاب المخاوف المتعلقة بتراخى الأمن، والتى أثيرت بعد تحطم طائرة روسية فى 31 أكتوبر.

وأبلغ اوليميووا برنارد إليو، رئيس المنظمة الدولية للطيران المدنى "إيكاو" الصحفيين يوم الاثنين، أن اللجنة التى تقودها المنظمة، والمقرر أن تجتمع فى مارس 2016، ستركز على أمن المطارات فى أعقاب تحطم طائرة شركة "متروجت" فى مصر.

وقال "إليو"، الذى كان يتحدث على هامش منتدى عالمى عن الطيران فى مونتريال: "سيعالج هذا قضايا أمن الطيران والمعايير الراهنة ومعرفة مواضع الفجوات، وأين نحتاج إلى تطوير مادة توجيه إضافية لمساعدة الدول الأعضاء فى منظمتنا".

ورفض إليو التعليق على أى توصيات جديدة أصدرتها المنظمة، فى أعقاب تحطم الطائرة بعد إقلاعها من مطار شرم الشيخ بشبه جزيرة سيناء.

وتابع: "يتعين علينا انتظار نتائج التحقيق، إذا كانت هناك توصيات محددة نحتاج لأن نعيرها اهتمامنا فبوسعكم أن تطمئنوا إلى أننا سنتخذ إجراءً".

وقالت أنجيلا جيتنز، المدير العام للمجلس الدولى للمطارات، إن المطارات تراجع بشكل عام إجراءاتها الأمنية بعد مثل هذه الحوادث.. وينتظر المجلس نتائج التحقيق.