Friday, January 8, 2016

عاجل : تجدد الظاهرة الكارثية بإحتراق المنازل من تلقاء نفسها بقرى محافظة الشرقية

كارثة احتراق منازل قرى الشرقية تتواصل.. الأهالى: "الجن سبب الحرائق ومفيش حل".. والأوقاف تدفع بـ14 شيخا وإماما ومكبرات صوت لمواجهة الظاهرة.. والمحافظ يرد: الحادث بفعل فاعل

منازل الأهالى المحترقة

منازل الأهالى المحترقة

مازالت قرية المنا صافور بمركز ديرب نجم بمحافظة الشرقية تشهد حالة استثنائية لاستمرار ظاهرة اشتعال النيران بعدد من منازل الأهالى بشكل غير مبرر، مما جعلهم يعتقدون أن الجان هو السبب فى تلك الحرائق.

آثار الحرائق  -اليوم السابع -1 -2016

آثار الحرائق

الأهالى: النيران التهمت محتويات المنزل بالكامل

وقال السعيد عبد الله من أصحاب المنازل المحترقة بالقرية، إن منزله اشتعلت به النيران فجأة بالدور الأرضى، ولم نستطع إخماد الحريق إلا بعد أن أنهت على كل محتويات الطابق، وأن الحريق الذى شهده المنزل أمر غير عقلانى جعله يعتقد بما يتردد بأن الجان هو السبب فى تلك الحرائق، رغم أن هذا الاعتقاد لا يقبله عقل. 

آثار الحرائق -اليوم السابع -1 -2016

آثار الحرائق

وأضاف عبد الله، أن الغريب فى تلك الحادثة أن الأهالى كلما سلطوا طفايات الحريق نحو النيران من منافذ المنزل ترتد البودرة مرة أخرى فى وجوههم، مما صعب عليهم إخماد الحريق، كما أنه كلما ردد الأهالى كلمة الله أكبر ينطفئ الحريق أيا كان حجمه، وفى اليوم الثانى اشتعلت النار بالطابق الثالث بنفس المنزل علما بأنه لا يحتوى على أى متعلقات تساعد على اشتعال النيران، سواء كهرباء أو الغاز أو حتى الأثاث


ورغم ذلك اشتعلت النيران أكثر من 3 مرات، وبعد إخمادها بالطابق الثالث اشتعلت بالطابق الثانى فى كرتونة تحتوى ملابس كان أصحاب المنزل يحملوها بأيديهم لإخراجها من المنزل واشتعلت النيران بها وهى بين أيديهم.


وطالب عبد الله الجهات المعنية بسرعة إيجاد حل فورى لإيقاف تلك الحرائق التى التهمت أكثر من 20 منزلا أنهت كل محتوياتهم كان من بينهم أكثر من 12 منزلا تم التهام كل محتوياتها.


إستغلال مكبرات صوت 14 مسجدا لطرد الجان

وقال عادل عبد الفتاح الشهابى، إن سيارات الإطفاء كانت تصل الحرائق لتجد تنك المياه بها فارغا من المياه رغم تأكده من امتلائه قبل خروجه، وبعدها يعود سريعا ومعه بعض الأهالى لتعبئة المياه وعند وصولهم إلى صنبور المياه يجد تنك السيارة ممتلئا بالمياه.


وقال حسنى عطية شبانة أحد الأهالى، إن أهالى القرية استعانوا بمكبرات الصوت الخاصة بـ14 مسجدا بالقرية بتلاوة القرآن بشكل مستمر لطرد الجان الذى يشعل النيران بنازل الأهالى بالقرية، ويؤمهم 14 إماما وخطيبا فى الصلوات الخمس ويلقون الخطب الدينية عقب كل صلاة. 

الأهالى يتعجبون من احتراق المصحف  -اليوم السابع -1 -2016

الأهالى يتعجبون من احتراق المصحف

وأكد محمود العوضى، مدير مدارس السويدى الخاصة، أنه أثناء زيارة اللواء يعقوب إمام سكرتير عام محافظة الشرقية للقرية كلف وكيل وزارة الأوقاف باستمرار فتح مكبرات الصوت، بالإضافة لترديد الأذان لأكثر من 100 مرة منذ أذان المغرب وحتى صلاة الفجر يوميا.


وتحولت مساجد القرية لساحات من الذكر وتجمعات كبيرة من الأهالى، مما أدى إلى بث روح الطمأنينة فى قلوب الأهالى والذين انتابهم الخوف جراء اشتعال منازلهم بدون سبب يذكر.


من جانبه، قال إبراهيم فياض أحد الأهالى، إن أهالى القرية كانوا فى انتظار حضور النائب السابق علاء حسانين كما وعدهم اليوم الثلاثاء منذ الصباح ولكنه أخلف وعده، لاعتقادهم بأنه سينهى حالة الفزع التى تعيشها القرية منذ أيام.

أهالى القرية ومعهم المصحف -اليوم السابع -1 -2016

أهالى القرية ومعهم المصحف

محافظ الشرقية: حرائق قرية "المناصافور" بفعل فاعل وليس الجن


وفى المقابل، علق اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، على أزمة اشتعال المنازل بقرية "مناصافور" التابعة لمركز ديرب نجم، دون سبب معلوم، قائلا اليوم، الثلاثاء: "إن السبب ربما يكون جنائيا، وخاصة أن البداية كانت فى أكتوبر الماضى بنشوب حريق فى منزل أحد المواطنين وكشفت التحقيقات أنه بفعل فاعل"


وتجدد الأمر هذه الأيام، وأن من يقول إنه "مس جنى" لابد أن أتعامل معه على أساس ثقافته، "خاصة أنهم لم يتهموا أحدا بالحريق، وأرسلت إليهم وفدا من الأزهر لتهدئة روعهم ووعظهم، وفى نفس الوقت بتاخد الشق الثانى هو التحقيق فى الأمر".

أهالى القرية -اليوم السابع -1 -2016

ورجح محافظ الشرقية فى تصريح خاص، أن الأمر ربما يكون وراءه البعض لمحاولة لإثارة البلبلة بين المواطنين، مضيفا أنه كلف اللواء يعقوب إمام، سكرتير عام المحافظة بالتوجة للقرية فى اليوم الأول والتواجد معهم وتشكيل لجنة لحصر تلفيات المنازل


وعاتب "سعيد" الإعلام بنشر بعض الأخبار غير دقيقة، التى تحمل الإثارة فى الأمر، وأن المسئولين قصروا تجاه الأهالى، مؤكدا أنه كمسئول "لن يقبل أن ينام ويوجد مواطن ينام فى الشارع خايف يدخل بيته"

الأهالى  -اليوم السابع -1 -2016

أصحاب المنازل المشتعلة بالشرقية: الشيخ علاء حسنين تفقد البيوت و"أحرق الجن" المتسبب فى الحوادث ووعدنا بتحصين المكان بالكامل وعلاج أى حالات تعرضت لـ"المس".. ونواب الدائرة يحضرون لتقديم العون

الشيخ علاء حسنين يزور قرية الشرقاية

الشيخ علاء حسنين يزور قرية الشرقاية

وقد إستقبلت قرية الشرقاية بمحافظة الشرقية اليوم، مجموعة ضمت نواب البرلمان عن الدائرة بصحبة الشيخ علاء حسنين، لتفقد آثار الحريق الذى شهده عدد كبير من منازل أهالى القرية طوال الأسبوع الماضى، وتلبية لدعوة أهالى القرية للتدخل ووضع حد لظاهرة حرق المنازل بسبب "الجن" على حد زعمهم.


وقال محمود محمد محمود، من أصحاب البيوت المحترقة بقرية الشرقاية، إن الشيخ علاء حسنين، تفقد المنازل المحترقة، وأحرق الجن الموجود بالمنطقة، ووعدهم بالعودة الثلاثاء المقبل لإجراء تحصين عام على المكان لضمان عدم عودة الجن إلى المنطقة مرة أخرى.


وأضاف محمود، أن حسنين وعدهم بعلاج أى حالات إنسانية قد تعرضت للإصابة بالمس من الجن خلال الفترة التى شهدت حرق المنازل، على أن يجتمع بتلك الحالات بمنزل أحد الأهالى بقرية الجوينى لعلاجهم، لافتًا إلى أن أهالى القرية لديهم ثقة فى الله أولاً، وأن حسنين مجرد سبب أرسله الله لهم لينقذهم من أيدى الجن "على حد قوله"


المحاسب محمد حلمى عضو البرلمان عن الدائرة، أشار إلى أن حضر لتقديم العون ومساعدة الأهالى، وإحضار الشيخ علاء حسنين، بناءً على طلبهم للتعامل مع ظاهرة الحرائق التى تشهدها القرية منذ أيام، مؤكّدًا أنه أطلع اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية على ما يحدث بالقرى.


وأوضح الدكتور صلاح منصور، أحد نواب الدائرة بالبرلمان، أن ما تشهده تلك المنازل ليس من أفعال البشر، وقال: "ندعوا الله أن يصفح عن الأهالى ولا تعود النيران مرة أخرى إلى القرية".


وكان الشيخ علاء حسنين، قد وصل قرية الشرقاية التابعة لمركز كفر صقر بمحافظة الشرقية، والتى اشتعلت النيران بعدد من منازلها بشكل غير مبرر، من أجل التعرف على ما شهدته القرية، ما جعل الأهالى يتهمون الجن بإحراق منازلهم.

وبدأ الشيخ علاء حسنين بدخول عدد من المنازل بالقرية لإخماد الحرائق بها. 


وقدم حسنين الشكر لنواب الدائرتين الذين اهتموا بالحادثة، وحرصوا على الحضور معه بمركز ديرب نجم ومركز كفر صقر، ومن بينهم طلعت السويدى، والدكتور عبد الباقى تركيا، والدكتور صلاح منصور والمحاسب محمد حلمى.


تجدد اشتعال النيران بمنازل قرية "الجن" فى الشرقية

اشتعلت النيران منذ قليل، بأحد منازل قرية الشرقاية التابعة لمركز كفر صقر بمحافظة الشرقية، بعد ساعات من رحيل علاء حسنين عضو مجلس الشعب السابق، ودفعت قوات الحماية المدنية بـ 3 سيارات حماية للسيطرة على الحريق.


وتلقي اللواء حسن سيف، مدير أمن الشرقية، إخطار من العميد أحمد الشوادفى مدير إدارة الحماية المدنية يفيد بلاغ بالواقعة.


يذكر أن علاء حسنين تفقد عدد من منازل قرية الشرقاية عصر اليوم، وأكد الأهالى عبر تصريحات صحفية أن حسنين قام بحرق الجان والعفاريت من القرية.