Friday, May 20, 2016

أمريكا: الأقمار الصناعية لا تظهر مؤشرات على انفجار بطائرة مصر للطيران

أمريكا: الأقمار الصناعية لا تظهر مؤشرات على انفجار بطائرة مصر للطيران

قمر صناعي

وصرح مسؤولون من عدة أجهزة أمريكية لـ "رويترز"، إن مراجعة أمريكية لصور التقطتها أقمار صناعية لم تظهر حتى الآن أي مؤشرات عن حدوث أي انفجار على متن طائرة مصر للطيران التي تحطمت، يوم الخميس، خلال رحلة من باريس إلى القاهرة.

وقال المسؤولون، الذين تحدثوا عن أمور خاصة بالمخابرات مشترطين عدم الكشف عن أسمائهم، إن هذه النتيجة جاءت في أعقاب فحص أولي للصور وحذروا من تقارير لوسائل إعلام تلمح إلى أن الولايات المتحدة تعتقد أن تحطم الطائرة حدث بسبب قنبلة.


وأضافوا، أن الولايات المتحدة لم تستبعد أي أسباب محتملة للحادث بما في ذلك الخلل الفني أو الإرهاب أو إجراء متعمد من جانب الطيار أو الطاقم.

وعلى الرغم من أن الولايات المتحدة عرضت على مصر العمل والتعاون فى البحث عن الطائرة وبرغم ملكية الولايات المتحدة لعدة أقمار "رادارية" والتى يمكنها بدقة تحديد مكان الطائرة أى أنها لم تقدم أى ثمة تعاون ملحوظ حتى الأن بخلاف التصريحات والأقوال التى لا تسمن ولا تغنى من جوع لتطمئن المصريون وأهالى الضحايا بأية معلومة يكون من شأنها التوصل إلى مكان الطائرة أو إعطاء أية بيانات تفيد التحقيق.