Sunday, December 27, 2015

نداء شرارة تحظى بلقب أفضل أصوات "ذا فويس" في موسمه الثالث

والدها قاطعها طوال فترة اشتراكها في البرنامج بسبب غنائها

نداء شرارة تحظى بلقب أفضل أصوات "ذا فويس" في موسمه الثالث

  مصر اليوم - نداء شرارة تحظى بلقب أفضل أصوات ذا فويس في موسمه الثالث

فازت الأردنية نداء شرارة بلقب أفضل صوت في برنامج "ذا فويس" للموسم الثالث؛ لتكون أول مطربة محجّبة تفوز في برامج المسابقات الغنائية.


وانتهت الحلقة الختامية بفوز نداء شرارة، والتي أعلنت مدربتها المطربة شرين أن "والد نداء قاطعها طوال فترة اشتراكها في البرنامج وحتى الآن؛ لأنها أشتركت في مسابقة غناء".


واستطاعت الشابة الأردنية المحجبة أن تُقنع بصوتها وحضورها مدرِّبتها شيرين بقوة بأنها تستحق الفوز باللقب، وعبّرت عن سعادتها بالقول: "الله يسعد شيرين كما أسعدتني، وأعطتني دفعة معنوية، وتوجتني عروساً على مسرح البرنامج"، مؤكدة "أنني معجبة بشيرين الفنانة منذ زمن، لكن اكتشفتها على المستوى الانساني من خلال البرنامج وأحببتها، فهي حسّاسة ومتواضعة، وتساعد الآخر".


وتذكّرت الشابة وقوفها للمرة الأولى أمام اللجنة: "كنت مترددة في غنائي "فات الميعاد" لأم كلثوم، علماً أنني أغني عادة بانطلاق على المسرح، لكن رهبة مسرح "the Voice" ومواجهة المدرّبين النجوم الأربعة له سحر خاص وهو ليس عادياً". واعترفت الشابة الأردنية التي حصلت على إجازة بضعة أيام من عملها لتجرب حظّها في البرنامج، أنها لم تتوقع بأن تستمر بل افترضت أنني سأخرج منذ الجولة الأولى، فقد كانت المرة الأولى التي أغني فيها خائفة، لكن الحمد لله استدارت لي الكراسي، وأسعدني ذلك فاخترت الانضمام إلى "فريق شيرين، وكنت أتمنى أن تستدير لي لأنني متأثرة بها، كما أنني أعرف كيفية التعامل معها براحة، فكانت الصدر الرحب الذي احتضنني".


وأعلنت: "افترضتُ أن المدربين استداروا لي لأنهم لم يروني، وبعد اجتياز مرحلة "الصوت وبس"، حان وقت "المواجهة"، ومن كانت تغني معي هي أميرة أبو زيد، التي تزيد خبرتها على 15 عاماً، واختبرت الوقوف على دار الأوبرا المصرية. وقد غنينا معاً "سيبك يا قلبي" لشادية، ولم يكن لديّ أدنى شك بصوتي وموهبتي، رغم افتقاري الخبرة. هنا لم أتوقع أن تختارني شيرين لأكمل المشوار معها، وصولاً إلى حلقة النصف نهائيات، عندما حظِيت بتصويت الجمهور الذي كنت متلهفة لأن أحظى بتصويته، "لأقنعه بأن موهبتي تستحق اجتياز كل المراحل".


وعمّا إذا كانت تخشى أن يكون الحجاب عائقًا في مسيرتها لاحقاً، أوضحت نداء أن "الحجاب هو مسألة مبدئية في حياتها، وليس مجرد التزام ديني. يشبهني في شخصيتي ولا أتنازل عنه".


وأشارت إلى أن "صديقاتي هن اللواتي قدمن لي على البرنامج، وكان الغناء حلمي الذي تركته قبل ثلاث سنوات، وقررت الابتعاد عن الأجواء الفنية تماماً، بعدما وقفت على خشبة مسرح جرش مع فرقة عمون للفنون والتراث في الأردن، إضافة إلى غنائي في المركز الثقافي الملكي أوبريت الملك المعزز".


ووضعت نداء رهاناً تخطط للوصول إليه، وهو "إعادة زمن يقصد فيه الجمهور الحفلة ليسمعوا غناءً وطرباً". ووجهت كلمة شكر إلى مدرّبتها جيهان الناصر "التي تنتبه إلى صوتنا، وتعطينا ملاحظات مهمة عن كيفية الغناء بأسلوب صحيح، فقد كنت أغني واتنفس بطريقة خاطئة مما يؤثر على طبقاتي الصوتيّة".


وأوضحت نداء شرارة أنها توقفت 3 سنوات عن الغناء، لكن مشاركتها في برنامج "the Voice" تجعلها متأكدة أنها لن توقف مشوارها الفني، سواء حصلت على اللقب أم لم تحصل عليه، وأكدت: "عندما وصلت البرنامج، وجدت أن الأمر أكبر من مجرد فتاة محجّبة أتت لتغني على المسرح، صار في بالي إيصال رسالة إلى العالم، ولم آتِ لأوصل صوتي فقط، بل أريد أن أغيّر من فكر الناس، وأقول لهم إنني فتاة محجبة تغني وترسم وتكتب شعراً باحترام"... وتضيف نداء أن "ما أسعدني أكثر فأكثر أنني تلقيت دعماً من الصين وتايلاند. وبلدان اخرى".‏